مرحبا بكم أعزائى زوّار مدونة لقمة عيش ، ونلفت الانتباه إلى أن جميع المقالات المنشورة خاصة بصاحب ومحرر المدونة مالم يشار إلى إسم أو مصدر آخر - مع خالص تحيات المحرر: أبوالمعالى فائق

الخميس، 22 يوليو، 2010

0 التلفزيون العربى وتراث كاد أن يختفى

بدأ فى 21 /7/2010 بث فضائية "التلفزيون العربى" الذى جاء مواكبا للذكرى الـ "50" من بداية التلفزيون المصرى أو العربى،والحقيقة أنها خطوة جميلة أن يعود بنا الإعلام الحديث لزمن الإعلام الجميل والفن الجميل،وأهم ما يميز الإعلام القديم هو الإحساس بالأصالة لا سيما وأن بث التلفزيون العربى سيكون بالأبيض والأسود وأرجو أن لا يدخل عليه الإعلام الحديث والفضاء الخارجى ليفسد علينا متعة مشاهدة البرامج الحوارية التى كانت تحدث بعفوية،ومن خلال تلك البرامج سنشاهد نجوم فنية ورياضية وإعلامية كثير منهم على قيد الحياة،وربما من خلال مقارنة بسيطة بين هذا الممثل القديم والحديث،وأيضا الإعلامى القديم والحديث نستطيع من خلال تلك المقارنات أن نرى من ثبت على عقيدته السياسية أو الفنية أو الإعلامية ومن بدل ثيابه ليجعلها بالألوان كما حدث للتطوير التلفزيونى،وسيشاهد المواطن المصرى الكثير من العبقريات التى اختفت من حياتنا مثل الرائع حسين رياض الذى سيضحكنا كثيرا فى فكاهيات رائعة مثل "الأطرش،والأطرش منه" وغيرها من الدقائق الجميلة التى استبدلت الآن بما يشبه قرود حدائق الحيوانات على بعض الفضائيات،لا شك أن قناة "التلفزيون العربى" ستجذب إليها الكثير من الطيور المهاجرة التى هاجرت إلى شاشات عربية لها كل الاحترام،ويكفى أن الجيل الحالى سيرى كم كان التلفزيون العربى فى بدايته متميزا رغم تواضع الإمكانيات  سنسعد بضحكات إسماعيل يس التى ربما لم نشاهدها من قبل، ورفيقه عبدالسلام النابلسى ،وعبدالوهاب بطربوشه ومشيته الأنيقة،ستخطئ خطأ جسيما قناة "التلفزيون العربى" لو غيرت نهجها وأدخلت الألوان على البرامج التى تعرض،تحية لكل من ساهم فى إنشاء قناة وفضائية "التلفزيون العربى" التى ستأخذنا إلى عصر الأصالة المصرية والعربية.

0 التعليقات:

إرسال تعليق