مرحبا بكم أعزائى زوّار مدونة لقمة عيش ، ونلفت الانتباه إلى أن جميع المقالات المنشورة خاصة بصاحب ومحرر المدونة مالم يشار إلى إسم أو مصدر آخر - مع خالص تحيات المحرر: أبوالمعالى فائق

الثلاثاء، 6 نوفمبر 2012

18 المواطن الذى أقام على نفسه حد السرقة بطريقته الخاصة - فيديو وحصرى

على عفيفى وهو يستخدم المحمول بعد أن قطعت يداه
   تصوير: محمد قشطة

      انفردت "مدونة لقمة عيش" بلقاء حصرى مع المواطن "على عفيفى" الذى يلقب نفسه بالتائب إلى الله حيث قام بوضع يده تحت عجلات القطار لينفذ فى نفسه حكما أو حدا من حدود الشريعة بعد أن قام بسرقة مبلغ مالى من أحد المصانع،ويقول "عبدالعزيز المراكبى" من أهالى قرية "ميت حبيش" وهى قرية المواطن التائب "على عفيفى" أنه فوجئ فى أحد الأيام أن "عليا" معه مبلغ مالى كبير يصل إلى 15 ألف جنيه وأنا أعلم أن حالته أو حالة أسرته لا تسمح له بأن يكون معه هذا الملبغ،ولما سألته عن مصدر المبلغ قاله أنه سرقه من القاهرة فحاولت أن أتدبر الأمر منعا للشوشرة فاتصلت بوالده وبعد أن تأكد أن المبلغ تم سرقته من أحد مصانع الحلوى بالغربية ولأن أسرة "على عفيفى" لا تقبل الحرام فاتصلوا بأحد أعضاء البرلمان الذى رتب الأمر مع صاحب المصنع وتدخل النائب المحترم الحاج "سعيد القدح" لرد المبلغ إلى صاحبه دون شوشرة بهدف أن يعطى فرصة للمواطن أن يقلع عن هذا التصرف،وبعد تسليم المبلغ إلى صاحبه يقول "على عفيفى" إن والده ربطه بالجنزير فى البيت ليمنعه من الخروج إلى الشارع عقابا له على فعلته..لكن "عليا" شعر بتأنيب الضمير وقال لنفسه لأفطعن اليد التى جعلتنى لصا وستجعلنى منبوذا بين أهل قريتى،وبالفعل استطاع "على" أن يخلص نفسه من قيد أبيه وقفز من على منزله متجها إلى شريط السكة الحديد،وكانت الساعة التاسعة مساء حسب قول "على" وأغمض عينيه ولحظات وكان كف يده اليسرى قد غادر جسده وكان عمره فى ذلك الوقت 25 عاما تقريبا..لكن عليا الذى تعود على أن يسرق من صغره لم يردعه العقاب الذى أنزله على نفسه وعاد إلى السرقة مرة أخرى،ولم تحرر ضده أى مخالفة لعدم ثبوت الإدلة حيث كان يذهب إلى قسم الشرطة ويعود،وشعر "على" بأنه لا بد من أن يلحق الكف الأيمن رفيقه فقرر مرة أخرى أن يصدر حكما على نفسه وبنفس الطريقة وقد فعل،وكانت تلك الأحداث قبل الثورة،وعلل البعض تصرف "على" بأنه كان يسرق بأنه الحرمان والبطالة وضيق ذات اليد وهو لم يكن يسرق بغرض السرقة..بل كان يسرق ليجارى أقرانه ممن أنعم الله عليهم بالمال وقد حرم هو منه ولأن "عليا" لم يكن لصا فى طبيعته وتربيته ولا أحدا من عائلته أو أسرته كان لصا فقرر أن يتوب توبة خالصة ولم يجد طريقا إلى التوبة إلا بقطع كلتا يديه حتى إذا ما سولت له نفسه أن يعود إلى السرقة مرة أخرى فلا يجد يدا يسرق بها،ويقول التائب إلى الله "على عفيفى" أنه طبق على نفسه حد الشريعة الإسلامية..لكنه لا يريد تطبيقها فى مصر ليس اعتراضا على الشريعة،لكنه يريد أن يشبع الناس أولا فلا يضطرون إلى السرقة،ويوجه نداءا إلى كل المسئولين فى الدولة بداية من سكرتير عام محافظة الغربية ومرورا بمحافظ الغربية ورئيس الوزراء وانتهاء بالسيد رئيس الجمهورية بناشدهم أن يوفروا له مشروعا يقيم عليه جمعية خيرية يحاول فيها توعية البعض عن خطورة السرقة،كما يطالبهم بتوفير شقة تأويه.
     وأنا أناشد جميع رجال الأعمال الشرفاء أن ينظروا إلى هذا المواطن نظرة إنسانية ويعاونوه على أن تكون له حياة كريمة،وما أكثر رجال الأعمال الشرفاء فى مصر الذين عليهم دورا مهما لمثل تلك الحالات،وما فعله "على عفيفى" لا يستطيع الكثير من المواطنين فعله على الرغم من أن كثيرا منهم يريد التوبة.
     إن ما حدث يعد رسالة قوية للمسئولين فى الدولة وعلى رأسهم السيد رئيس الجمهورية تفيد تلك الرسالة أن الجهل والفقر والبطالة هم أولى بالمحاربة،وأن البطالة فنبلة موقوتة إذا لم تعالج فورا فحتما ستنفجر فى وجه الجميع.
التائب "على عفيفى" مع محرر مدونة لقمة عيش

التائب على عفيفى بين اثنين من أهالى قريته
حصريا على مدونة لقمة عيش التائب على عفيفى

18 التعليقات:

غير معرف يقول...

afefyali945@yahoo.com
على عفيفى


شاب مسلم من قريه ميت حبيش القبليه صغيره مركز طنطا عندى 25 سنه ولا اعمل وقد عشت حياتى هذه لا اجد الشيطان اللذى وسوس لى ان اسرق وقد سرقت وما سرقته سوى اشاء تافه كنت اقوم بشراء حلوى واكل ومشروبات بيبسى واوزع بعض ما سرقت على الفقراء والغلابه ثم
قد رايت اننى لا استحق رحمه من ربى او توبه لا اذا ان اقطع يدى واتوب فقطعت يدى اليسرى منذ سنتين وتبت وقد رجع الى الشيطان يوسس لى بالسرقه فلا راد لقضاء الله ووجد اننى لان اتوب لا اذا اقطع يدى الاخرى
وقد قمت بالتوبه الى الله كى لا اؤذى احد او اسرق احد فلا مجال لى فى هذا سوى ان اتفذ شرع الله وقد قمت بقطع يدى الاخرى اليمنى فى شهر ابريل يوم 12 سنه 2011 والان والحمد لله لا اؤذى احد ولا اسرق حتى لو كل شياطين جائت الى فكيف اسرق وانا توبت الى الله وادعو الله ان اكون نموزج للمسلم التائب وقد قمت بقطع يدى الاخرى بعد ثوره 25 يناير كى اعيش فى بلد بدون لصوص وبدون فساد فبدئت بنفسى لكى اكون مواطن مسلم تائب الى الله ويتقبل الله منى توبتى وادعو الله ان يتوب على كل من يوذنب فى حق الناس او فى حق الوطن فادعوه اللى الله ان يتوب فلا مراد الا الى الله سبحانه وتعالى
هذه الكلامت للتعريفى حقيقيه وقد قام بكنابه هذه القصه عن رغبتى منى شخصيا وانا قد اصريت على نشر هذه القصه عبره لكل من يحب هذه البلد مصر وكل مسلم يحب ربه ودينه ومخلص فى توبه الى الله عز وجل والسلام عليكم ورحمه الله

الى عيز يكلم على عفيفى التئب الى اللة اول لص فى العالم يقيم الحد ويقطع ايدة التنين وبيكول ياللة
الرقم الخاص
01123901089

غير معرف يقول...


afefyali945@yahoo.com
على عفيفى


شاب مسلم من قريه ميت حبيش القبليه صغيره مركز طنطا عندى 25 سنه ولا اعمل وقد عشت حياتى هذه لا اجد الشيطان اللذى وسوس لى ان اسرق وقد سرقت وما سرقته سوى اشاء تافه كنت اقوم بشراء حلوى واكل ومشروبات بيبسى واوزع بعض ما سرقت على الفقراء والغلابه ثم
قد رايت اننى لا استحق رحمه من ربى او توبه لا اذا ان اقطع يدى واتوب فقطعت يدى اليسرى منذ سنتين وتبت وقد رجع الى الشيطان يوسس لى بالسرقه فلا راد لقضاء الله ووجد اننى لان اتوب لا اذا اقطع يدى الاخرى
وقد قمت بالتوبه الى الله كى لا اؤذى احد او اسرق احد فلا مجال لى فى هذا سوى ان اتفذ شرع الله وقد قمت بقطع يدى الاخرى اليمنى فى شهر ابريل يوم 12 سنه 2011 والان والحمد لله لا اؤذى احد ولا اسرق حتى لو كل شياطين جائت الى فكيف اسرق وانا توبت الى الله وادعو الله ان اكون نموزج للمسلم التائب وقد قمت بقطع يدى الاخرى بعد ثوره 25 يناير كى اعيش فى بلد بدون لصوص وبدون فساد فبدئت بنفسى لكى اكون مواطن مسلم تائب الى الله ويتقبل الله منى توبتى وادعو الله ان يتوب على كل من يوذنب فى حق الناس او فى حق الوطن فادعوه اللى الله ان يتوب فلا مراد الا الى الله سبحانه وتعالى
هذه الكلامت للتعريفى حقيقيه وقد قام بكنابه هذه القصه عن رغبتى منى شخصيا وانا قد اصريت على نشر هذه القصه عبره لكل من يحب هذه البلد مصر وكل مسلم يحب ربه ودينه ومخلص فى توبه الى الله عز وجل والسلام عليكم ورحمه الله

الى عيز يكلم على عفيفى التئب الى اللة اول لص فى العالم يقيم الحد ويقطع ايدة التنين وبيكول ياللة
الرقم الخاص
01123901089

mhsn.alex يقول...

السلام عليكم ايها الفاضل
الاستاذ ابو المعالي فائق

الواجب ان نسمي الاشياء بأسمائها
فما قام به هذا الشاب لا يمت للاسلام بصلة
وكونك تسمي ما اقدم عليه "بحد السرقة" ففي هذا اساءة للاسلام
وباختصار هذا الفعل لا يصدر عن عاقل
واذا تكلمنا عن حد السرقة في الاسلام فله ضوابط وشروط
تكاد تحول دون تطبيقه في اغلب الاحيان تطبيقه
والا فلتذكر لي فقط 10 او 5 وقائع سرقة
طبق فيها الحد في في عهد النبي صلى الله عليه وسلم وعهد الخلفاء الراشدين من بعده
ثم ان الحادثة قديمة وتم استدعائها فقط لربطها بوصول الاسلاميين للحكم
حتى حديث الشاب في السابق مكان مختلف عما يقوله الان

ارجو ان تلحق بالفيديو فيديو اخر تصحح فيه
ما سبق واني على يقين ان حسن النية كان متوفر لديك
لكن جل من لا يسهو
احزنني ايضاً اعلان افتخارك بما قام به وان محافظة الغربية تفتخر بهذه الجريمة النكراء

واخيرا ارجو ان تتقبل تعليقي دون غضب
والسلام عليكم

غير معرف يقول...

السلام عليكم والرحمة

الله ستر علية - راح يقطع ايدة

يا أخي كنت رجعت الفلوس

واستغفرت الله وقدمت شي لنفسك ولأهلك يفيدك

استفر الله العظيم من كل ذنب عظيم

أبوالمعالى فائق يقول...

أخى الكريم الأستاذ "mhsn.alex"

سعدت جدا بتعليق حضرتك ولم أتضايق منه بالعكس هذا التعليق فتح بابا للنقاش، وكنت أتمنى أن تقرأ حضرتك العنوان جيدا فلم اقل فيه حد السرقة طبقا للشريعة الإسلامية..بل قلت على طريقته الخاصة،وفى فحوى الكلام لم أطالب الناس أن يفعلوا هذا..لكنى أردت أن ادق ناقوس الخطر أنه فى حالة الفقر والجهل والجوع سنجد تصرفات أكثر من هذا،وأما كونى فخور به فإن هذا المواطن رأى من وجهة نظره البسيطة أن يريح العالم من شروره ففعل ما فعل،وكنت أتمنى بدلا من أن تلقى باللوم على ّ أو عليه أن تلقى باللوم على المجتمع الذى أوصل مثل هذا الشخص إلى تلك الدرجة، المجتمع المتناقض مع نفسه الذى يعيش فى القصور ويطالب الآخرين بالتقشف أعنى بهم هؤلاء الذين يخرجون على شاشات التلفاز ليقولوا لنا ما لا يطبقونه على أنفسهم،وكنت أتمنى من الذين نهبوا مصر وخربوها أن يلقوا بأنفسهم فى عملية انتحار جماعى تحت عجلات التوربينى فهم ما زالوا حتى اللحظة ينهبونها حتى وهم فى السجون،وأرجو من حضرتك أن لا تغضب من ردى على تعليقك على نظرية "الخلاف فى الرأى لا يفسد للود قضية وأطالب حضرتك أن تناشد رجال الأعمال الشرفاء أن يتبنوا مثل هؤلاء،وأن يساهموا فى حل أزمة البطالة .

تقبل تحياتى

mhsn.alex يقول...

الاخ الفاضل الاستاذ " ابو المعالي فائق
اشكر لك اهتمامك
وكل ما تفضلت به في التعليق لا خلاف عليه
اما موضوع الخلاف فكان على الرسالة الضمنية التي جاءت
في الفيديو
والتي ااراها مسيئة لدرجة ازعجتني

ورأيت انه كان من الاولى ان توضح بما لا يدع مجالا للشك
ان ما فعله الاخ علي لاعلاقة له بالاسلام
وانه تصرف متهور لا يقبله الدين الاسلامي
وان تناقش القضية من جانب آخر
و ان تتحدث عن رأي الاسلام فيما فعله
حتى لا تلصق به ما ليس فيه دون قصد
ازعجني ايضا افتخارك بفعله
دون ان توجه له اي لوم او عتاب
وكأنه قام بعمل عظيم يستحق الثناء
وليس جريمة في حق نفسه والانسانية
في النهاية وقبل ان انسى
وجب علي ان اخبرك انني تناولت الموضوع في مدونتي
وان كان لك اي توضيح او اعتراض
فهذا حقك ومدونتي البسيطة تتشرف بتعليقك
تقبل تحياتي والسلام عليكم



أبوالمعالى فائق يقول...

أخى الكريم الأستاذ "mhsn.alex"

لا خلاف على ما تقول وأشهد الله أن غيرتى على الشريعة الإسلامية لا حدود لها والموضوع لا يتعدى كونه لفت النظر للأسباب التى تجعل الإنسان يفعل ما لا يتصوره عقل.

نسأل الله أن يبصرنا جميعا بعيوبنا.

تقبل خالص تحياتى

سماح كيرة يقول...

لاجد تعليقا ولكن اللة ستر علية فلماذا يادكتور ابو المعالى افشيت سرة

أبوالمعالى فائق يقول...

إلى الأستاذة سماح
شكرى على تعليقك أولا أنا لست دكتور أنا موظف بسيط فى إحدى المصالح الحكومية.

أما بالنسبة لموضوع التائب هو الذى طلب منى أن أعمل معه لقاء وأنشره ثم هناك قنوات قامت معه بلفاء وهو بنفسه كاتب تعليق على موضوع ووضع رقم تلفونه لمن يريد الاتصال به.

غير معرف يقول...

http://arabic.rt.com/news_all_news/news/567236/

غير معرف يقول...

الله يتوب على الجميع. بس الي عمله مش توبه ولكن ضعف اراده وبعد عن الله وليس من حق كل واحد يقيم الحد على نفسه... ومين حكاله اصلا انه هذا حد السرقه... الله يكملنا بالعقل والدين.....

شيمو يقول...

انا شوفته فى الحقيقه ده انسان حقر جدااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا

غير معرف يقول...

انا على عفيفى انا بشكر الى علق تعليك حلو وتعليق وحش واشكر الجميع

عبدالوهاب احمد عبدالوهاب وشاحي يقول...

سبحانك ربي سبحانك سبحانك ماأعظم شأنك لا اله الا انت سبحانك اني كنت من الظالمين
-ان ما فعله علي سلاح ذو حدين وتطيش له الالباب ولكن العقل والمنطق والدين يؤكد بالدلة القاطعة والبراهين الساطعة ان الجزء السلبي اكبر واعظم بكثير من الجزء الايجابي قال تعالى (ولا تلقوا بأيديكم الى التهلكة)حيث ان المنطق يؤكد وتجارب الحياة تؤكد بالقطع انه ستمر عليه لحظات يعض على يديه من شدة الندم وستذرف عينيه دما من شدة التحسر على يديه هذا ماستثبته الايام على مر التاريخ وانه كان يلزمه ان يفكر في ذلك ليس مرة ولا الف مرة بل عمره كله بل الدهر كله- عبدالوهاب احمد وشاحى -دراسات عليا في الارشاد النفسى وخبير في تخليص النفس البشرية من الالام والاحزان01112404959

مروه محمد عبدة عوض الغريب يقول...

يا علي انتظر الحساب في الاخرة وليس في الدنيا وفكر في هذا كثيرا ويجعلك الله في الفردوس الاعلى وانت شجاع وتلاقى يدان احسن من اللي قطعتهما في الدنيا يا علي انت لست تائب الى الله فقط بل تائب الى الله والي الجنة وما ادراك ما الجنة - - - ام نور

نادر محسن الخميسي يقول...

الحمد لله على كل حال وانا لله وانا اليه راجعون

غير معرف يقول...

معاكى على عفيفى ياستاذة مروة محمد عبدة ربنا يحفظك وربنا يحفظ الاستاذة نور دة الايميل بتاعى https://www.facebook.com/profile.php?id=100006642038028

غير معرف يقول...

دى المعلومات بتاعتى معاكم على ععفيفى
على عفيفى في قصه أغرب من الغرابه بحد ذاتها قام أحد المواطنين المصريين (علي) والذي إمتهن السرقة وزاولها على مدار العديد من السنين وقام بأكثر من 100 عمليه سرقه تنوعت بين الكبيره والصغيرة بقطع يده بنفسه لكي يمتنع عن السرقة. تم القبض على علي أكثر من مره وقضى أوقاتاً عصيبه في الزنازين أكثر من مره ولكنه لم يستطع أن يتوقف عن السرقه وكلما حاول التوبه كان الشيطان يتغلب على رغبته معللا له عدم التوقف لحاجته للمال. حاول المواطن المصري علي أن يضع حدا لعذاب ضميره الذي كان يزيد كلما قام بعمليه سرقه بسيطه باللجوء لأحد المشايخ راجيا إياه بإقامه حد السرقه عليه بناء على تعاليم الشريعه الإسلاميه ولكن الشيخ أبى وقال بأنه ليس الحاكم لكي يطبق عليه حدود الله فهناك جهات مسؤوله ولكي لايقال أن الإسلاميين من الشعب أخذوا يطبقون الإسلام في الشوارع متجاوزين الأنظمه والقوانين ويتم التشهير من القنوات الغير نزيهة بالإسلام , ودعا الشيخ الرجل للتوبه النصوحه وإلى أخذ عهد مع الله بإستمرار التوبه. لم يعجب الحديث علي الذي جرّب هذه الطريقه أكثر من مره فقرر تطبيق الحد على نفسه فاستل سكينا وقام بقطع يده. وناشد علي الجهات المسؤوله بتوفير له عمل شريف يستطيع من خلاله إعالة والديه وأخيه الصغير باللقمه الحلال ولكي يستطيع الزواج وإكمال نصف دينه. على عفيفى، هو شاب تاب الى الله، وأول لص فى العالم ينفذ حد من حدود الله على نفسه وبنفسه . على عفيفى من قرية "ميت حبيش القبلية" بطنطا محافظة الغربية، يبلغ من العمر 25 عام لا يعمل، وقد عاش حياته الماضية مصاحبا للشيطان اللذى وسوس له أن يسرق، نشب بينه وبين أبيه صراع شديد، حاول الأب أن يبعد أبنه عن طريق السرقة بشتى الطرق، حتى وصل به الأمر إلي إيداعه مستشفي المجانين، أراد عفيفى التوبة فهداه عقله أن التوبة لن تكون بحق إلا بقطع يده، فقطع يداه تحت أحد القطارات بمحطة طنطا، دون الخضوع للتخدير، ويقول عفيفى عن حياته : لقد سرقت وما سرقت سوى أشياء تافه كنت أقوم بشراء حلوى وأكل ومشروبات بيبسى وأوزع بعض ما سرقت على الفقراء والغلابة، ثم رأيت أننى لا أستحق رحمة من ربى أو توبة إلا اذا قطعت يدى وأتوب، فقطعت يدى اليسرى منذ 4 سنوات وتبت وقد رجع الى الشيطان يوسس لى بالسرقة، وجدت أننى لن أتوب إلا اذا قطعت يدى الأخرى. وقد قمت بالتوبة الى الله كى لا أؤذى أحد أو أسرق أحد فلا مجال لى فى هذا سوى أن أنفذ شرع الله وقد قمت بقطع يدى الأخرى اليمنى بعد ثوره 25 يناير والآن والحمد لله لا اؤذى أحد ولا أسرق حتى لو كل الشياطين جاءت الى فكيف أسرق، وأنا تبت الى الله وادعو الله ان أكون نموزج للمسلم التائب وأدعو الله ان يتوب على كل من يذنب فى حق الناس او فى حق الوطن فأدعوه إلى الله أن يتوب فلا مراد إلا إلى الله سبحانه وتعالى . كانت تلك كلمات على عفيفى عندما التقيت به، وعدت أتساءل هلى يجوز شرعا أن يقيم الفرد المسلم الحد على نفسه؟، هل يجوز أن نكون جانى وقاضى وجلاد فى وقت واحد؟، هل مافعله عفيفى يستحق التقدير أم يستحق اللوم و التأنيب؟ نعرض تلك التساؤلات لعلنا نجد من يجيب. دى اميلات على عفيفى التائب الى اللة h.elstohe@yahoo.com ali_2013146@yahoo.com رقمى 01123901089 على عفيفى

إرسال تعليق