مرحبا بكم أعزائى زوّار مدونة لقمة عيش ، ونلفت الانتباه إلى أن جميع المقالات المنشورة خاصة بصاحب ومحرر المدونة مالم يشار إلى إسم أو مصدر آخر - مع خالص تحيات المحرر: أبوالمعالى فائق

السبت، 18 سبتمبر 2010

2 هل يقيل الرئيس "مبارك" أسامة سرايا رئيس تحرير جريدة الأهرام ؟

الصورة الحقيقية فى قمة واشنطن
هل وصل الأمر بصحيفة مثل جريدة "الأهرام" أن تضع نفسها فى هذا المأزق الحرج ؟ لم أكن أتصور أن صحفيا مبتدئا أو كاتب هاو أو حتى صاحب مدونة على شبكة "الإنترنت" أن يضع نفسه فى هذا الموقف الذى أقل ما يوصف به أنه سخيف،والقضية التى أتحدث عنها هى قضية صورة الرئيس "مبارك" التى تم نشرها فى جريدة الأهرام بعد أن أدخل عليها ناشروها تعديلا بأن جعلوه يتقدم القوم عكس ما كان فى الصورة الحقيقية بأن كان فى آخر الصف،وهذا العمل لو قام به شباب الحزب الوطنى على الفيس الفيس بوك أو قامت به حملة الائتلاف الشعبى لدعم مبارك الابن لقلنا أنه عمل شباب "فيس بكاوى" يحاول التسلية أو المجاملة وربما لم يكن أحد يلتفت لهذا الموضوع الساخر،لكن حينما تفعل تلك الفعلة جريدة الأهرام فهذا هو السخف بعينه وما حدث من تعديل فى الصورة يعد استخفاف بعقول قراء جريدة الأهرام ليس هذا فحسب بل سيجعلنا نشكك فى مصداقية الأهرام التى ما زال الكثير يحرص على شرائها،وربما يكون وضع الصورة ليس بالمشكلة الأهم باعتبار أن رئيس التحرير يريد أن يجامل الرئيس "مبارك" باعتبار أن الرؤساء والملوك والأمراء لا وقت لديهم لمعرفة تكنولوجيا العصر لا سيما وأنهم من عصور "الترانزستور" فربما لا يعرفون ماذا حدث وعن ماذا نتكلم ،المشكلة الأكبر والمصيبة الكبرى أن رئيس تحرير جريدة الأهرام خرج فى جريدة الجمعة 17/9/2010 تحت عنوان "المعنى وراء "الصورة" التى أثارت الضجة!" وعلامة التعجب التى بعد كلمة الضجة ليست من عندى بل هى فى العنوان ذاته ولمن لديه خبرة بسيطة فى اللغة العربية يعلم ماذا تعنى علامة التعجب التى وضعها رئيس تحرير الأهرام فى العنوان وكأنه يستغرب ويندهش ويتعجب ويستعجب ممن استنكروا هذا الأمر،بل وكأن الأمر عادى جدا بأن يتم "فبركة" صورة الرئيس بهذا الشكل فى عمل مفضوح ليس له حل إلا أن يقيل الرئيس مبارك رئيس تحرير الأهرام لا لشئ إلا أن هذا العمل مؤشر وميزان حقيقى على استهانة صحيفة الأهرام بعقلية الشعب المصرى،ثم كيف يمر هذا الأمر دون محاسبة من نقابة الصحفيين،وأعتقد أن هذا الذى حدث لو كان فى دولة تحترم الرأى لكان رئيس الدولة رفع قضية على رئيس تحرير الجريدة التى تفعل ذلك بتهمة "الإهانة" فالذى يعرف الموضوع ويقرأ عنه يأتى فى ذهنه أن من كانوا مع الرئيس "مبارك" تجاهلوه 

الصورة المفبركة

ويريد السيد أسامة سرايا أن يوحى للقارئ أن الرئيس فى المقدمة دوما علما بأن الأمر لم يأخذ هذا المعنى فالموضوع أن السادة الذين فى الصورة لم يكونوا فى مسابقة "جرى" بل كانوا فى مهمة رسمية وحسب البروتوكلات ومشية كل واحد وقدرته على المشى والتحرك وإن كان حسب البروتوكول أن يكون السيد أوباما فى المقدمة باعتباره "الكبير" طبعا ليس فى السن فكل من فى الصورة يعتبرون أبناء للرئيس مبارك ومنهم يعتبر أخا له طبعا من حيث العمر،وكان على السيد أسامة سرايا أن يعتذر مرتين مرة للرئيس "مبارك" بأن وضعه فى موقف محرج أمام العالم ومرة لقراء الأهرام بأن ضللهم بصورة مفبركة لا تعبر عن الحقيقة،لكن السيد رئيس تحرير جريدة الأهرام كتب موضوعا تبريريا للخطأ الفادح الذى ارتكبه وأطلق على الصورة أنها صورة "تعبيرية" واتهم منتقديه بأنهم يلعبون على كل الأوتار ويسعون للإثارة،بل وراح يبرر ما وقع فيه من خطأ فى عدد الثلاء 14/9/2010 العدد الذى نشر فيه الصورة المفبركة وها هو يعترف أنه قام بنشر صورة غير حقيقية عن اجتماعات قمة واشنطن وأطلق عليها صورة "تعبيرية" وهى بالفعل صورة معبرة عن مرحلة مقبلة هى مرحلة "الفبركة" وبخاصة ونحن على أبواب انتخابات برلمانية ورئاسية فلا بد من أخذ دروس فى فن الفبركة ولا مانع من أن نطلق عليها مرحلة "الفبركة التعبيرية" استعدادا للمعركة الانتخابية. وبعد كل هذا وبما أنى مواطن مصرى وما زال الرئيس مبارك هو رئيس لمصر الذى أعارضه بقوة وأطالبه بالاستراحة من الحكم،لكن هذا لا يمنعنى أن أطالب الرئيس مبارك بإقالة رئيس تحرير جريدة الأهرام بسبب "فبركته" لصورة لن تقدم لمصر شيئا بل هى أكبر إهانة لمصر وللمصريين.فرئيس الدولة أكبر من أن تنشر عنه صورة غير حقيقية فى جريدة قومية فهل يفعلها الرئيس مبارك ويقيل أسامة سرايا حتى أو على الأقل يقدم اعتذار لقراء جريدة الأهرام،أم أن الجميع تستهويه فكرة "الفبركة"

2 التعليقات:

عرفة الشواف يقول...

مناااااااااااااااااااافق
معلوووووووووووم النفاق
للنظام

غير معرف يقول...

شكلك بقى وحش اوى الحق ادارى

إرسال تعليق