مرحبا بكم أعزائى زوّار مدونة لقمة عيش ، ونلفت الانتباه إلى أن جميع المقالات المنشورة خاصة بصاحب ومحرر المدونة مالم يشار إلى إسم أو مصدر آخر - مع خالص تحيات المحرر: أبوالمعالى فائق

الأربعاء، 21 يوليو، 2010

0 "عرق سوس" سبيل آخر حاجة

إذا أردت أن تشرب "عرق سوس"مجانى فما عليك إلا أن تكون ذاهبا إلى دار القضاء العالى من أمام مسجد الفتح وفى الطريق ستجد "برميلا" وبجواره عدد من الأكواب المعدنية موضوعة على "صينية" وبعض الناس يشربون،ولأن الجو حار جدا فى تلك الأيام فقد رأيت أن ألتقط صورة البرميل وبعض من يحتسون الـ "عرق سوس" هذا المشروب الصيفى اللذيذ والجميل وذى الفائدة بجد رأيتها خطوة جميلة فى تطور عمل السبيل فبعد أن كان السبيل فقط للماء أصبح الآن "عرق سوس" ومن يدرى ؟ ربما فى المستقبل نجد من وضع ماكينة مثل التى فى المطاعم الكبرى لتكون سبيلا لكن من المياه الغازية "حاجة سائعة يعنى" وهذا أجمل ما فى المصريين رغم كل الهموم التى يحملونها على سواعدهم إلا أن الجانب الروحى والإيمانى لا يفارقهم فهذا الذى قام بعمل هذا السبيل إنما يبتغى به وجه الله وسألت أحد الناس المسئولين عن متابعة البرميل إن كان يريد التصوير بجواره رفض لأنه يعمل شئ لوجه الله فاحترمت رغبته وقبل مغادرة البرميل شربت منه كوبا جاء على ظمأ شديد،المصريون كرماء،وبسطاء،وطيبون حتى لو شذ البعض عن تلك العادات الجميلة،لكن سيظل مجموع الشعب المصرى محافظا على أصالته وعلى معدنه الطيب،الجميل فى موضوع السبيل أننى رأيت أحد محصلى الأتوبيسات نزل وبيده زجاجة مياه فارغة جاء ليملأها "عرق سوس" ودعائى لهذا الرجل أن يجزيه الله خيرا عن هذا العمل الثواب فى هذا الحر الهجير بجد حاجة "بيوتفل" خالص آخر حاجة.

0 التعليقات:

إرسال تعليق