مرحبا بكم أعزائى زوّار مدونة لقمة عيش ، ونلفت الانتباه إلى أن جميع المقالات المنشورة خاصة بصاحب ومحرر المدونة مالم يشار إلى إسم أو مصدر آخر - مع خالص تحيات المحرر: أبوالمعالى فائق

الاثنين، 7 يونيو، 2010

5 إسرائيل تقول إن مشاركة أردوغان فى أسطول الحرية 2 هو خط أحمر وإعلان حرب

بعد التصريح الذى أدلى به رئيس الوزراء التركى "رجب طيب أردوغان" عن عزمه المشاركة فى أسطول الحرية 2 بعد القرصنة التى تمت ضد أسطول الحرية 1 وراح ضحيتها بعض القتلى والجرحى الأمر الذى دعا رئيس الوزراء التركى إعلانه عن مشاركة أسطول الحرية 2،وعلى موقع جيش الاحتلال قال: عوزى ديان نائب رئيس جيش الاحتلال السابق إن مشاركة "أردوغان" فى الأسطول هو تخطى لخطوط حمراء ومن شأنه الدفع بالمنطقة إلى حرب وفى لغة تعتبر تهديدا قال: ديان إن على الجميع أن يفهم أن إسرائيل جادة فى هذا الأمر وعليه أن يتحمل النتائج فى حال تخطيه الخطوط الحمراء،وفى ما يعرف بتوزيع الأدوار قال عاموس جلعاد رئيس المكتب الأمنى والسياسى فى وزارة جيش الاحتلال " فى حالة التوتر مع تركيا يجب أن يجب التفكير جيدا وبعمق شديد بدلا من مهاجمة رئيس الوزراء التركى" .

5 التعليقات:

قلــ"بـــلال"ــــــب فارس يقول...

لا اظن ان اردوغان
سيذهب فى اسطول الحريه اثنين هذا شئ صعب للغايه

أبوالمعالى فائق يقول...

أخى قلب فارس
الرجال لا يخشون التهديدات وهذا الرجل مختلف تماما عن الزعامات العربية الورقية وأظن أن تصريحاته الحقيقية ستكون سببا فى تخفيف الحصار على أهلنا فى غزة.

قلــ"بـــلال"ــــــب فارس يقول...

استاذى الفاضل
نعم اردوغان رجل غير كل الرجال
رجل فى زمن لا يكثر فيه الرجال
ولكن
اردوغان لن يغامر بهذا الفعل
لان تركيا يوجد بعضها علمانيون ومتعاطفون مع اسرائيل فلن يوافقوا على هذه الحرب ويمكن كمان اردوغان يغتيل
فا ممكن اقول واتمنى ذلك
ان يرسل احد وزراءه فى القافله القادمه

غير معرف يقول...

كلمات رائعة ومؤثرة وجهد رائع مبذول يعبر عن وجهة نظر صاحبة
استمر و بالتوفيق
http://www.almanarheg.com

migaboy يقول...

نصيحة ليكوا لا تنخدعوا وراء كلام حكامكم فهولاء الحكام فسدة و هم مجرد أدوات فى أيدى الغرب ..
لكن هذا الرجل أردوغان هو رجل شريف لا يخشى فى الحق لومة لائم ..
أنا احترم يا أيها الرجل الشريف الحر
و يا ريت كل الناس زيك ..
و الغريب أنه مش عربى فقط مسلم حر نشيط لخدمة دينه فى وسط بلد علمانية كانت فى يوم من الأيام عاصمة الخلافة الإسلامية ..

إرسال تعليق