مرحبا بكم أعزائى زوّار مدونة لقمة عيش ، ونلفت الانتباه إلى أن جميع المقالات المنشورة خاصة بصاحب ومحرر المدونة مالم يشار إلى إسم أو مصدر آخر - مع خالص تحيات المحرر: أبوالمعالى فائق

الخميس، 29 يوليو، 2010

0 مسلسلات رمضان،أهمها مسلسل "الجماعة" سياسيا وتاريخيا

     لا شك أن كثرة انتاج المسلسلات فى مصر وبخاصة فى شهر رمضان لم يكن عبثا،فقد يشاهد المرئ المسلسل وهو جالس يحتسى بعض مشروبات رمضان،لكن لم يفكر لماذا كل تلك المسلسلات التى سيكون معظم أحداثها مكرر ومعاد وأحيانا يكون مسروق من أفكار أخرى،لكن ظنى وأن ليس كل الظن إثم أن المسلسلات لها وظيفة أخرى غير وظيفة التسلية،وهى محاولة إبعاد الناس عن التحلق حول القنوات الدينية التى هى الأخرى أصبحت مكررة ومعادة ومملة ولا تضيف جديدا فضلا عن لغة الخطاب المنفرة ولن تضيف جديدا وهى والمسلسلات سواء،والعامل المشترك بينهم هو التربح السريع كل بطريقته وعلى مذهبه،وكلما زادت القنوات الدينية أو البرامج الدينية زاد معها المسلسلات والأفلام والكليبات التى وصلت إلى حد الإباحية فى بعضها بحجة مواجهة التطرف ولم تفلح القنوات الدينية أن تمنع واحدة منها،وكل الذى تفعله أنها تطالب المشاهدين بعدم مشاهدتها،لكنها لم تحمل أى جهة حكومية مسئولية هذا العبث وطالما هى كذلك فأصبح الأمركله عبث،فى حين أن القنوات الأخرى استطاعت أن تغير من أسلوب بعض القنوات الدينية وأصبحت إحدى أقدم القنوات الدينية تأتى على شاشتها بشباب كانوا من المغضوب عليهم فى تلك القنوات،وقناة أخرى أصبحت تأتى بمذيعين حالقى اللحية من أجل التربح وليس من أجل الدعوة وبدأ البعض منهم يظهر مع مذيعات سافرات كان هذا التصرف من قبل يعد من الكبائر لذلك لم تفلح القنوات الدينية فى تغيير أى شئ فى المجتمع لأن القائمين عليها وقعوا فى تناقض خطير ونسوا أن جهات هى التى تحركهم حتى نراهم بهذا التناقض لكنهم رضوا بذلك فالمهم هو التربح،وهذه بعض المسلسلات التى سيشاهدا المواطن فى شهر رمضان الذى أصبح شهر المسلسلات دون منازع


1  -  الجماعة
2  -  شيخ العرب همام
3  - ماما فى القسم
4  - العار 
5  - اللص والكتاب
6  - أزمة سكر
7  - اختفاء سعيد مهران
8  - عايوزة اتجوز
9  - القطة العمياء
10- بفعل فاعل
11- موعد مع الوحوش
12- رجل من هذا الزمان
13- العتبة الحمرا
14- اغتيال شمس
15- شاهدإثبات
16- الفوريجى
17- بيت الباشا
18- الشمع الأحمر
19- مش ألف ليلة وليلة
20- الكبير
21- كليو باترا
22- إمرأة فى ورطة
23- قصة حب
24- مذكرات سيئة السمعة
25- السائرون نياما
26- أهل كايرو
27- ريش نعام
28- زهرة وأزواجها الخمسة
29- الملكة نازلى
30- مملكة الجبل

    و الحقيقة أننى كلفت أحد أبنائى  برصد المسلسلات التى سيتم عرضها فى شهر رمضان الفضيل،وبالفعل أمسك إحدى الصحف القومية وقام برصد أكثر من 35 مسلسل،فقط مسلسلات غير البرامج الفكهاية،والبرامج الحوارية،والبرامج المطبخية،والبرامج المقلبية،هذا غير المسلسلات الغير مصرية التى ستعرض على فضائيات عربية أخرى فالثلاثون مسلسل الذى تم حصرهم ووضع أسمائهم على المدونة فقط على القنوات المصرية،ولك أن تتخيل لو أن كل تلك المسلسلات تم عرضها مرة واحدة بمعنى أن جميعهم سيعرضون على مدار اليوم ولو أن متوسط الحلقة 30 دقيقة هذا على أقل تقدير فمعظم الحلقات المسلسلية لا تقل عن 45 دقيقة فضلا عن إعادتها فكم من الساعات ستهدر،ولكثرة المسلسلات بغض النظر عن جديتها أو تفاهتها إلا أن البعض قد أعد العدة لمحاولة عدم تفويت أى مسلسل فمنهم من وضع برنامجا مثلا يشاهد مسلسلا ويسجل آخر يشاهده فى وقت لاحق وهكذا فى الإعادة لمسلسلات أخرى،وهناك بعض المسلسسلات تكون جاذبة للمشاهد يتم عرضها فى أوقات الصلاة وبخاصة صلاة العشاء التى يعقبها صلاة التراويح الهدف منها جعل المساجد خاوية،والذى أخشاه أن يتم عرض مسلسل "الجماعة" فى أوقات الصلاة هربا من مراقبة جماعة "الإخوان المسلمون" للمسلسل فمثل هذا العمل لا يمكن أن يمر بسلام وحتما ستكلف الجماعة بعض أعضائها يكون لديهم خبرة فى العمل الإعلامى والنقدى لمتابعة المسلسل بدقة وقد تصدر فتوى بتأخير صلاة العشاء والتروايح لمجموعة منهم يكون عملها متابعة وتسجيل ومراقبة ونقد المسلسل ورفع تقرير يومى لمكتب المرشد العام بالمنيل ولا حرج فى ذلك فربما يكون لأول مرة يعرض مسلسل يتحدث عن جماعة ما زال لها قوة فى الشارع المصرى لا سيما وأن موعد عرض المسلسل سيكون مواكبا للحراك السياسى الخاص بالانتخابات البرلمانية التى يفصلنا عنها أسابيع أو على الأكثر ثلاثة أشهر،سيكون موسم رمضان أحد أهم وسائل الدعاية الانتخابية،لم أكن أقصد الحديث عن مسلسل الجماعة،لكنى أخذته مثالا ليس إلا،فهناك الكثير من الشعب المصرى لا يهمه مسلسل الجماعة من قريب أو من بعيد،لكنى سأكون أحد الذين سيتابعون هذا المسلسل وبدقة لا سيما وأنى قرأت كتابا للشيخ محمد الغزالى رحمه الله اسمه "من معالم الحق"  تقريبا وقد تناول الإخوان بطريقة نقدية عنيفة قيل أنه اعتذر بعدها للإخوان فى مسجد النور فى لقاءات سابقة،وهذا الكتاب أعيد طباعته بعد التنقيح وحذفت منه كل الانتقادات العنيفة الموجهة للإخوان،وقد يكون هذا الجزئ إحدى الحلقات التى سيركز عليها المسلسل،من أجل الهجوم على جماعة الإخوان للتأثير على شعبيتها فى الانتخابات المقبلة،لكن المشكلة الكبرى ليس فى قضية مسلسل سيتعرض لحقبة تاريخية من تاريخ مصر إنما المشكلة فى كمية الساعات المهدرة فى دولة هى فى أمس الحاجة إلى أن نزيد اليوم بضع ساعات على ساعاته،دولة معدل التنمية فيه لا نعرف له رأسا من عقب،وفى ظل انتشار الفضائيات والهواتف المحمولة التى يمكن لصاحبها أن ينقل عليها حلقات كاملة لمشاهدتها أليس كل هذا الوقت المهدر يؤثر على الناتج القومى،هل خلت مصر من العقول التى تتصدى لهذا الغول الذى يسرق الوقت،أم أن الحكومة هى المستفيدة من هذا اللهو حتى تستطيع أن تمرر ما تريد دون أن يشعر بها الشعب فالناس أمام التلفاز ليلا وعلى فراش النوم نهارا والأسعار فى ازدياد ولسان حال الحكومة يقول اللهم زد فى مسلسلاتنا وأفلامنا واجعل المواطنين لا ينامون ليلا واطمس على عيونهم نهارا.

0 التعليقات:

إرسال تعليق