مرحبا بكم أعزائى زوّار مدونة لقمة عيش ، ونلفت الانتباه إلى أن جميع المقالات المنشورة خاصة بصاحب ومحرر المدونة مالم يشار إلى إسم أو مصدر آخر - مع خالص تحيات المحرر: أبوالمعالى فائق

الاثنين، 28 يونيو، 2010

0 رسالة إلى الأستاذ والإعلامى خالد الجندى رئيس قناة أزهرى

"فستذكرون ما أقول لكم وأفوض أمرى إلى الله" هذه الكلمات القوية فى الحق سجلها القرآن الكريم على لسان مؤمن آل فرعون وكانت موجهة للحاكم ..لفرعون مصر الذى وصل إلى مستوى من التبجح لم يصل إليه أحد،ورسالتى إليك يا أستاذ خالد أنك تركت أسباب تفشى الانهيار الخلقى والاجتماعى فى مصر وتريد أن تلصقه فى المواطن المغلوب على أمره،والآية التى تتصدر هذه الرسالة هى التى ختمت بها حضرتك حلقة الأحد27/6/2010من برنامجك الطيب "المجلس" وأرجو أن تكون مؤمن آل الحزب الحاكم فى مصر وتحملهم مسئولية التردى الذى وصلنا إليه من نظام حكم وحتى جريمة الشاب خالد سعيد الذى قتل بطريقة تأباها كل نفس سوية، وأنا أشكر لك حميتك ودفاعك عن السنة المطهرة وعن الإمام البخارى رضوان الله عليه،لكن من الذى استضاف "أحمد عبده ماهر" لكى يتقول على البخارى ويصفه بالعجل إنها قناة الفراعين التى يرأسها عضو لجنة السياسات فى الحزب الوطنى التابعة للسيد جمال مبارك فالأولى بالهجوم ليس أحمد عبده ماهر بل القناة التى تريد أن تروج لكتابه عن طريق برنامج حرب النجوم ،وسياسة الدولة فى طريقها إلى ترويج مثل تلك السخافات التى يتكلم عنها المستشار أحمد عبده ماهر وقناة الفراعين تتواطئ مع الضيف ولا تعطى الفرصة للضيف الآخر الذى يريد أن يرد على ما يقوله المستشار "أحمد ماهر" ولو أن الدولة تضرب بيد من حديد على أمثال هؤلاء لما رأينا هذا السفه والتعدى على شريعة الإسلام،لكن الدولةتعطى أمثال هؤلاء جائزتها التقديرية للذين يحاربون ويتطاولون على الرسول الأكرم صلى الله عليه وسلم ولا أدرى هل مصالحتك مع بعض العلمانيين وأحدهم الأستاذ عادل حمودة هل تجعلك تداهن النظام المصرى،ثم إنك تقحم قضايا أخرى فيها مزايدة غير مقبولة حينما تعرضت لموضوع النداء للصلاة وكان يكفى أن تقول فيه المرضى والذين يذاكرون إلى آخره،لكن أن تضع ضمن أسبابك أن فيه مسيحيين أو نصارى ،كلام ضرره أكثر من نفعه ومزايدة كنت أتمنى أن تترفع عنها وإلا سيخرج عليك من يطالب بمنع أجراس الكنائس،ثم هناك الكثير من السلبيات الموجودة فى الشارع المصرى التى تفوق سلبيات أو يراها البعض أنها سلبيات فى نداء الصلاة يا أستاذ خالد طالما أن النظام الموجود معوج فكل شئ سيكون معوج يا أستاذ خالد أنت تحدثت فى كل شئ وأنا أسألك ما حكم الحاكم الذى يأتى بالتزوير،وما حكم عضو المجلس الذى يأتى بالتزوير،وما حكم المزور فى إرادة الشعب،صدقنى يا شيخ خالد حينما تتحدث عن أهم قضايانا التى على رأسها قضية الحريات وقتها سيسمع الناس كل ما تقول إذا كان المواطن يخالف القانون فهذا لأنه فقد القدوة وأصبحت الحكومة فى مصر هى أول من يخالف القانون بالتالى إذا كان رب البيت بالدف ضارب فشيمة أهل البيت كلهم الرقص من يوم انتشار الفضائيات الدينية والحال تحول إلى الأسوأ أتدرى لماذا يا شيخ خالد لأنكم استأسدتم على المواطنين وتتعاملون معه بعجرفة ودائما هو المذنب،لكنم مع أولى الأمر تتعاملون معهم وكأنهم ملائكة وهم الذين جعلوا مصر فى ذيل الأمم وباعوا مصر لدرجة أن أحدهم قال: لعن الله الخصخصة،ومن قبل قال الفساد وصل فى المحليات للركب ومع ذلك ما زال فى منصبه ولم يستقل ،الذى يحكم مصر الآن ثلاثى خطير جدا "السلطة،وعلماء السلطة،ورجال الأعمال" هؤلاء يستطيعوا أن يجعلوا مصر فوق الأمم،وأيضا يجعلوها فى ذيل الأمم وهذا هو حالها الآن وانظر إلى ترتيب جامعاتها بين الجامعات،فلتعذرنى يا شيخ خالد وناشدتك من قبل أن يكون برنامجك على غرار حلقة الشيخ "فرفور" التى كانت أكثر من رائعة وليتك تبحث لنا عن برنامج عالم الأبحار الذى كان يقدمه الرجل المحترم الدكتور حامد جوهر إذ لم تخنى الذاكرة، وهنا أستطيع أن أقول فستذكرون ما أقول لكم وأفوض أمرى إلى الله إن الله بصير بالعباد"

0 التعليقات:

إرسال تعليق