مرحبا بكم أعزائى زوّار مدونة لقمة عيش ، ونلفت الانتباه إلى أن جميع المقالات المنشورة خاصة بصاحب ومحرر المدونة مالم يشار إلى إسم أو مصدر آخر - مع خالص تحيات المحرر: أبوالمعالى فائق

السبت، 26 سبتمبر، 2009

0 ملاحقة جمال مبارك قضائيا ربما تكون أولى خطوات الاعتراف بالتوريث


تناقلت بعض المواقع ووكالات الأنباء أن الدكتور عبدالحليم قنديل المنسق العام للحركة المصرية من أجل التغيير كفاية أن الحركة بدأت اتخاذ خطوات لملاحقة جمال مبارك نجل الرئيس المصري قضائيا والمطالبة بمثوله أمام القضاء الوطني في اتهامات وصفها بأنها تتعلق بـ «مصادر ثروته» و«انتحاله صفات سياسية ليست له»، عبر قيامه بأدوار سياسية من دون سند دستوري أو تشريعي ، ولو حدث هذا فإنه سيكون أول خطوة يكسبها جمال مبارك من المعارضة نحو التوريث وذلك لعدة أسباب من يملك الورق والأختام يستطيع أن يقدم ما يثبت صحة ممتلكاته وماذا تكون تلك القضية مقارنة بقضية بيع الغاز إلى العدو الصهيونى ، وماذا لو أصدر القضاء حكما لصالح جمال مبارك ، هل سنؤيده فى ترشيحه أو توريثه الحكم ، وهل فات على طاقم المحاماة لدى أسرة مبارك ولدى رئاسة الجمهورية أن يعدوا عدتهم لموقف مثل هذا فليسمح لى الدكتور عبدالحليم قنديل الذى أحترمه بشدة إن الحديث عن مقاضاة جمال مبارك يعد تراجعا فى موقف الحركة ، بل إن جمال مبارك نفسه سيكون أسعد حالا لو أنكم بدأتم فى تلك الخطوة التى سيعتبرها جمال مبارك نوع من الإفلاس السياسى للحركة وسيعتبرها الشارع المصرى تأييدا للتوريث رغم علمى اليقين بأن الدكتور قنديل لم ولن يهادن فى قضية التوريث ، وكان موضوع التقاضى هذا كان يجب أن يسبق أى عمل سياسى فى الشارع فالعمل السياسى يبدأ صغيرا ثم يكبر ، وليس العكس فهل يعقل بعد أن كانت تخرج المظاهرات تقول لا للتوريث .. لا لمبارك وتهتف بسقوط رئيس الدولة نأتى الآن وكأننا نبدأ من جديد ، ليت الدكتور قنديل يصله ما أكتب وأن يتراجع عن تلك التصريحات إن كان قد قالها فهذا سيحبط الشارع المصرى وسيحبط من كان يعقد الآمال على حركة كفاية كأداة جادة للتغيير .
إن اللجوء للقضاء لمقاضاة جمال مبارك كمن وصل إلى مرحلة اليأس ولسان حاله يقول " يا صابت يا خابت " وحتما سيكون مآل أى قضية الخسران والخيبة ، وحتما سأسمع من يقول هذه إحدى وسائل منع التوريث وليس كل الوسائل وظنى أن تلك الخطوة بالذات ستكون إحدى وسائل النشر والتوزيع والدعاية لجمال مبارك وقد برع الحزب الوطنى فى المتاجرة بالمواقف وتحويلها لصالحه حتى لو خسر القضية فقد يخسر القضية ، لكنه يجنى من خلفها اجتماع الشباب حوله وقد يتم تصويره فى إحدى ساحات المحاكم وفى الأهرام نجد بنطا عريضا يقول : جمال مبارك فى المحكمة للرد على افتراءات المعارضة ، جمال مبارك أصر على التواجد فى المحكمة دون حراسة ، الجميع أمام القانون سواء وتتحول القضية من اتهام لجمال مبارك باستخدام نفوذ والده إلى دعاية انتخابية توريثية لشخص السيد جمال مبارك وربما يصدر حكما بدفع غرامة ضد رافعى القضية ومن ثم يتنازل جمال مبارك عن حقه المدنى وتكون تلك دعاية أخرى .. احذروا الوقوع فى فخ القضايا .

0 التعليقات:

إرسال تعليق