مرحبا بكم أعزائى زوّار مدونة لقمة عيش ، ونلفت الانتباه إلى أن جميع المقالات المنشورة خاصة بصاحب ومحرر المدونة مالم يشار إلى إسم أو مصدر آخر - مع خالص تحيات المحرر: أبوالمعالى فائق

السبت، 6 سبتمبر، 2008

0 مظاهرة فى قلب محكمة طنطا يقودها مجدى حسين

فى واحدة ربما تعتبر الأولى من نوعها احتشدت المئات من حركة شباب 6 أبريل وحزب العمل وحزب الجبهة وكفاية وبعض جماهير الغربية بالإضافة إلى أهالى المعتقلين فى مجمع المحاكم بطنطا رافعين لا فتات ( لا لمحاكمة أبرياء المحلة ) بالإضافة إلى ترديد الهتافات المنددة بالنظام الحاكم فى مصر وجاءت تلك المظاهرة تنديدا للمحاكمة الظالمة التى تتم لأسرى السادس من أبريل الذين خرجوا من أجل تحسين ظروفهم الاقتصادية ولفق لهم الأمن بعض التهم المعدة سلفا فى محاولة من النظام لترهيب الشعب حتى لا يقدموا على المطالبة بحقوقهم ، لكن هيهات فتاهرة اليوم أكدت أن شباب مصر قد أصر على مواجهة النظام ولن يخشى التعذيب والمعتقلات وقد بدأت التظاهرة فى تمام الساعة العاشرة من صباح يوم السبت 6/9/2008 وكانت البداية حينما حاول أحد رجال الأمن منع وقوف الشباب داخل أوخارج المحكمة أو حتى على السلالم وطلب من مجدى أحمد حسين الأمين العام لحزب العمل إبراز هويته فرفض مجدى حسين وقال له إذ لم تكن تعرف من هو مجدى حسين فلا تعمل فى جهاز الشرطة أنا الذى أهاجم حسنى مبارك وأنا متهم بالخروج على القانون وإذا أردت بطاقتى فلنذهب إلى قسم الشرطة أو اعتقلنى ، وبعد شد وجذب دخل الشباب ومعهم مجدى حسين إلى المحكمة وتم كتابة اللافتات ثم جاء أحد رجال الأمن للقبض على أحد شباب 6 أبريل ، لكن تصدى له مجدى حسين وقال له إذا أردت أن تقبض على شخص واحد فاقبض علينا جميعا وبعدها بدأت الهتافات ( لا للفساد لا للظلم لا لمحاكمة الأبرياء حاكموا القتلة واللصوص ) ثم قام الشباب أيضا برترديد هتاف ( يسقط يسقط حسنى مبارك ) هذا وقد فرش الأرض فى لوحة رسمها المتظاهرون باللافتات المنددة بالنظام الحاكم فى مصر وأيضا نوافذ المحكمة التى وضعت عليها اللافتات التى تطالب بعدم محاكمة الأبرياء وقد حضر التظاهرة الأستاذ أسامة البحرواى رئيس حزب الوفد بالغربية الذى أصر على فتح مقر الحزب عقب الانتهاء من التظاهرة التى انتهت قبل المغرب بحوالى الساعة والنصف تقريبا وقد قدم للشباب وبعض أهالى المعتقلين الفطار . تابعونا فى ملف صور المظاهرة .

0 التعليقات:

إرسال تعليق