مرحبا بكم أعزائى زوّار مدونة لقمة عيش ، ونلفت الانتباه إلى أن جميع المقالات المنشورة خاصة بصاحب ومحرر المدونة مالم يشار إلى إسم أو مصدر آخر - مع خالص تحيات المحرر: أبوالمعالى فائق

الأربعاء، 9 سبتمبر، 2015

2 لحية الدكتور فيصل القاسم

     

     بعد انقطاع دام عدة حلقات لمقدم برنامج الاتجاه المعاكس  المثير للجدل للدكتور فيصل القاسم عاد ليظهر فى حلقة  الثلاثاء 8 أغسطس بشكل جديد حيث ظهر وهو يطلق لحيتة المشذبة،ولأول مرة يظهر بها على شاشة قناة الجزيرة،فما هى الأسباب التى جعلته يطلق لحيته فى هذا التوقيت،فهل هى وصفة طبية لمرض أصابه لا سيما وأنه ظهر بجسم نحيف بعض الشئ فضلا عن أنه يضمد أحد أصابعه،إن كان الأمر كذلك فتمنياتنا له بالشفاء العاجل،أم أن تلك اللحية هو توجه سياسى جديد لقناة الجزيرة بضرورة إطلاق وفرض اللحية على المذيعين تمهيدا لتعميم الحجاب على المذيعات على غرار المذيعة "خديجة بن قنة" كنوع من التجديد ليس إلا،ثم هل هى لحية سياسية لمغازلة فريق بعينه،أخشى أن يكون قد طلب مقابلة مع أحد الدواعش فطلب منه إطلاق لحيته على غرار بعض الملتحين الذين يرفضون عمل مقابلات مع مذيعات غير محجبات إلا من وراء ستار مثل ما حدث مع الإعلامية هالة سرحان مع أحد ضيوفها،لقد تغيرت النظرة إلى اللحية،فلم تكن تلك النظرة السائدة منذ عشرات السنين حيث كان يطلق على صاحب اللحية بأنه شخص ملتزم،الآن أصبحت اللحية موضة عند بعض الشباب،وليس لها صلة بالالتزام من عدمه،فضلا عن أن بعض الذين يطلقون لحاهم ويظنون أنفسهم بأنهم ملتزمون أصبحوا يوجهون سبابا وشتائم لا تتناسب مع تصورهم الوهمى بالالتزام ولو أنهم حلقوا لحاهم لكان خيرا لهم،بل سيؤجرون على حلاقتهم للحاهم فتركهم الشتائم والسباب أولى من اللحى التى تسئ إلى سنة عن الرسول "ص" حسب تصورهم....هل بعد فترة سنرى مذيعات منتقبات فى قنات الجزيرة ... ربنا يستر.