مرحبا بكم أعزائى زوّار مدونة لقمة عيش ، ونلفت الانتباه إلى أن جميع المقالات المنشورة خاصة بصاحب ومحرر المدونة مالم يشار إلى إسم أو مصدر آخر - مع خالص تحيات المحرر: أبوالمعالى فائق

الخميس، 30 أبريل، 2015

0 بالفيديو: حرق حثث الموتى فى نيبال


     لله فى خلقه شئون أناس يتعوذون بالله من نار لم يروها ويخشون عذابها نسأل الله أن ينجينا منها،وآخرون ينتظرون موتاهم ليحرقونهم فى الدنيا،فمن ضمن طقوس الموتى فى نيبال يقوم الهندوس بتجهيز محرقة صغيرة لكل ميت ليتم حرقها ومن ثم يلقون برفاتها أو رمادها فى البحر،والحقيقة جلست بين ضاحك وباك لهذا الحدث ،لكن هذه الدنيا مليئة بالعجائب والغرائب وما لا يخطر على بال أحد،وكنت أتصور أن هذه العادات أو الطقوس قد انقرضت الغريب أن الذين يقومون بحرق ذويهم يعلمون جيدا أنهم سيأتون يوما لتلك المحرقة،الذى يحيرنى أن الحرق بعد الموت له جذور إسلامية من حيث ثبوتها كعمل إيجابى بحجة الخوف من الله ؟! حيث ورد فى البخارى ومسلم عن النبى "ص" أنه قال: "أن رجلا كان قبلكم رزقه الله مالا فقال لبنيه لما حضرته الوفاة أى أب كنت لكم؟ قالوا: خير أب قال: فإنى لم أفعل خيرا قط فإذا مت فأحرقونى،ثم اسحقونى فزونى فى ريح عاصف ففعلوا فجمعه الله فقال: ما حملك فقال: مخالفتك فتلقاه برحمته" أو ما معناه فهل هؤلاء ينطبق عليهم هذا الأمر لو افترضت أن هذه الطقوس بنية هذا الذى ورد ذكره فى الحديث باعتبار أن هؤلاء الناس لم تصلهم أى دعوة دينية على أسوأ الفروض.،ما زلت أضحك رغم أن البكاء يخنقنى.

0 التعليقات:

إرسال تعليق