مرحبا بكم أعزائى زوّار مدونة لقمة عيش ، ونلفت الانتباه إلى أن جميع المقالات المنشورة خاصة بصاحب ومحرر المدونة مالم يشار إلى إسم أو مصدر آخر - مع خالص تحيات المحرر: أبوالمعالى فائق

الخميس، 23 سبتمبر 2010

5 الإعلامية "منى الشاذلى" فى فقرة شبه تحريضية - فيديو

الإعلامية المتميزة منى الشاذلى
من قبل شهر رمضان وأنا لا أشاهد برنامج "العاشرة مساء" وهو من البرامج التى تجبرك على مشاهدتها نظرا لثقافة مقدمته واحترامها لعقلية المشاهد وأسئلتها التى كثيرا ما تكون محل اهتمام المشاهد وحلقاتها المتميزة مثل حلتى الدكتور "البرادعى"،والدكتور "محمد بديع" المرشد العام لجماعة الإخوان وسبب عدم متابعتى له فى رمضان لأنه توقف تقريبا فى هذا الشهر،ويبدو أن هذا الشهر التى غابت فيه سيدة الإعلام الخاص الإعلامية المتميزة "منى الشاذلى" أنها لم تأخذ إجازة بالمعنى المعروف،لكنها رأت أن تبتكر ليكون برنامج العاشرة مساء متميزا،بل لا أبالغ إذا قلت أن السيدة "منى الشاذلى" ربما تنضم للمعارضة أو حتى تنظيم القاعدة وعلى أقل تقدير أن تنضم لجماعة "الإخوان المسلمون" لا سيما وأنها جاءت فى حلقة الأربعاء بالممثل الأردنى "إياد نصار" الذى قام بدور الإمام "حسن البنا" وعلى فكرة هى التى قالت "الإمام" وربما يأتيها لفت نظر على هذا المصطلح الذى لا يحلو لكثير من الإعلاميين والحكوميين والأمنيين أن يتفوهوا به على الملأ رغم أن حسن البنا بحق هو إمام،ماسبق ليس هو المقصود من هذه التدوينة التى أرجو من السيدة منى الشاذلى لا تزعجها ولا تغضبها وأن تتقبلها بصدر رحب.

الأستاذ جمال دياب صاحب فكرة فقرة الإنترنت على دريم 2
     الموضوع باختصار أن السيدة الرائعة "منى الشاذلى" قررت أن تقوم بعمل فقرة جديدة أطلقت عليها فقرة "الإنترنت" ومضمون الفقرة أنها ستبحر فى عالم النت وتنتقى منه ما يكون فيه بعض الغرابة والدهشة والمعلومة الجديدة التى تنقلها للمشاهدين،وبخاصة الذين لا يستخدمون "النت" واستعانت فى هذا الموضوع بشاب خبير فى المشاهدات "الإنترنتية" بالهواية وهو الشاب "جمال دياب" التى قالت عنه الإعلامية "الشاذلى" أنه صاحب هذه الفقرة.


وقد يشاهد المرء الكثير من العجائب والفديوهات والمقالات وغيرها ممن يتم نشره على هذا الاختراع العجيب المسمى "بالإنترنت" وقد لا يلفت نظره شئ،والحقيقة أنها جاءت بفيديو تحريضى 100% دون أن تخالف القانون لأن الموضوع "حيوانات فى حيوانات" لكن ولأنى مستاء من المعارضة بعض الشئ وقد سبق هذا اليوم مظاهرة تحت شعار "لن نورث" وكتبت فيه مقالا أعترف أنه كان قاسيا على المعارضة وسأضطر لحذفه بعد أن لامنى الكثير وبعد قراءة متأنية وجدت من الحكمة أن أحذفه،ولأنى سئ النية فى كل ظنونى فلم أجد تفسيرا لهذا المقطع من الفيديو إلا أن الأستاذة "منى الشاذلى" تريد أن تقول منه شيئا أو توجه للمعارضة رسالة أو أنها قررت أن تخرج من القناة "مقالة أو مستقيلة" لأن المشهد ربما ينظر إليه البعض على أنه 3 دقائق وانتهى الأمر وظنى أن هذا المشهد حينما يشاهدة المصريون ستجدون تعليقات عليه وإسقاطات على الواقع الذى نعيش وربطه بالوضع السياسى العربى عموما،وعلينا أن نجهز "البنرات" للتضامن مع الإعلامية "منى الشاذلى" التى ربما تحاكم بتهمة إرسال رسائل مشفرة للمعارضة العربية عامة والمصرية خاصة،وقد يتصور القارئ أنى أقول هذا الكلام على سبيل المزاح أو على سبيل السخرية أنا أتكلم بكل جدية لذلك لم أستخدم كلمة أو عبارة تحتمل السخرية،ومن هنا أقول إن "منى الشاذلى" دخلت حقل ألغام،فالفيديو الذى فيه صراع بين "الأسود،والجاموس،والتمساح" يمثل الحالة العربية بين السلطة والشعوب وأمريكا،وكيف أن الجاموس الذى لا حول له ولا قوة استطاع بغريزته الدفاعية أن يعلن الوحدة ويقوم بعمل مظاهرة استخدم فيها سلاح "النطح بالقرون" والكارتيه "الجاموسى" وإعلان حالة العصيان فى الغابة وعدم الاستسلام للأسد واتخاذ قرار جماعى باسترجاع "عجلهم المختطف" ولم يكتفوا بتخليص "العجل" بل لقنوا الأسود درسا صعبا وبخاصة بعد أن استطاع الأسود أن يخلصوا "العجل" من التمساح ليثبتوا أنهم ما زالوا ملوك الغابة لكن قرار "الجاموس" قالوا "لا ملك بعد اليوم" ولن نستسلم لإرهاب "الأسود" وكأننا نقرأ قصة على غرار "كليلة ودمنة" للفيلسوف الهندى "بيدبا" التى ترجمها إلى العربية فى صدر الدولة العباسية "عبدالله بن المقفع.

حينما رأيت هذا المقطع التحريضى التى لم تفعل فيه السيدة "منى الشاذلى" أى جهد إلا أنها قامت بنشره وهذه جرأة غير معهودة وربما لم يكن فى خاطرها هذا الذى كتبت،أعلم أن البعض حينما يقرأ هذا الموضوع ربما يتهمنى بالجنون ويقول ما دخل "الجواميس" و "الأسود"و "التماسيح" فى السياسة طبعا الموضوع لو تم إسقاطه على الوضع العربى الراهن واستخدمت فيه الدولة نظرية المؤامرة فربما نسمع عن إغلاق استوديوهات دريم مثل غلق استوديوهات "الأوربيت" وكالعادة سيكون السبب المعلن هو عدم الالتزام بالعقود وما شابه،لكن سيكون السبب الخفى هو "الجاموس" يعنى كلمة السر فى "الجاموس" ولسان حال الكثير من مشاهدى هذا المقطع سيقولون: "ليتنا كنا ................" مش كده ولا إيه ؟!!!!!

معركة بين شريعة الغاب،وشريعة الدفاع عن النفس شاهد حتى النهاية

5 التعليقات:

عروستى يقول...

بوست رائع

ادم المصرى يقول...

والله ولسه

تسلم ايدك

العاب يقول...

تدوينه رائعه منكم في الحقيقة

Sharm يقول...

كتبت عن هذا الموضوع في شهر 8 عام 2007 ..
http://www.sharmlifeblog.com/2007/08/blog-post_3698.html#comments

تخيل ؟؟

غير معرف يقول...

رائع جدا

إرسال تعليق