مرحبا بكم أعزائى زوّار مدونة لقمة عيش ، ونلفت الانتباه إلى أن جميع المقالات المنشورة خاصة بصاحب ومحرر المدونة مالم يشار إلى إسم أو مصدر آخر - مع خالص تحيات المحرر: أبوالمعالى فائق

السبت، 21 فبراير، 2009

0 الهياتم تصرخ للحفاظ على المال العام

هذه رسالة عبارة عن صرخة من الأستاذ رضا الناحولى للحفاظ على المال العام
نحن بحق نعيش فى زمن الأقزام فقد أصبح المنافقون يصلون إلى أعلى المناصب أما الشرفاء فيحاكمون أمام المحاكم العسكرية لقد وصلت الأمور فى مدينة المحلة الكبرى إلى درجة لا يمكن تجاهلها وبخاصة فى مركز شباب الهياتم فهى فى انتظار طوفان من خلف سدود الصمت قد يقضى على الأخضر واليابس فقد أصبحت هناك قلة تسيطر على مقاليد الأمور فقد وصلت الأمور أن ليدهم رغبة فى السطو على كل شبر من أرض الهياتم حتى لو كانت أملاك دولة لقد أو هموا أنفسهم أنهم من أصحاب الحظوة ورجال أعمال ، إن الممارسات التى يقومون بها ومحاولاتهم السيطرة على مقاليد الأمور بالهياتم فمركز شباب الهياتم الذى كان فى السبعينيات عبارة عن غرفة تحت بير السلم بإحدى الشقق أصبح اليوم صرح عملاق يتباهى به كل أفراد القرية علاوة على أن المركز ساهم فى حل أزمة بطالة لأكثر من مئة أسرة من خلال المحلات التى قام بنائها بسور الملعب مما حد من نسبة البطالة فى القرية وقد أصبح به أنشطة رياضية مختلفة بعكس جمعيات أهلية أخرى لم تقم بالدور المطلوب منها برغم أن لها مبان قد عشعش بها الغربان ولم يستفد منها أحد علاوة عن الجمعيات التى لم يسمع عنها أحد لأنها جمعيات خاصة جدا وعائلية جدا فقد اتفق المنتفعون فيما بينهم بأن يسطو على قطعة أرض من داخل أسوار مركز شباب الهياتم التى قد تم تخصيصها من قبل السيد محافظ الغربية بقرار تخصيص رقم 387 بتاريخ 11/8/1999 حيث ثبت من الأوراق التى تحت أيدينا أن هذه القطعة تم تسليمها المجلس الإقليمى للوحدات المجمعة بموجب محضر بتاريخ 15/1/1961 ومحضر تسليم نهائى فى 25/1/1961 حيث تم تسليمها لمركز الشباب بالقرار رقم 19 فى 6/11/1962، وقرار المجلس الشعبى المحلى لمركز المحلة رقم 250 بالجلسة المنعقدة بتاريخ 11/3/1999 كل هذا والبعض يفكر بل حاول الاستيلاء على قطعة أرض ملك الشباب لبناء مركز الغسيل الكلوى رغم أن ليهم مستشفى لم يتم استغلالها جيدا ولم يوجد بها طبيب متخصص وعشعش بها الغربان إننا نقول لهم إن كنتم فعلا جادين فى خدمة أبناء الهياتم لدينا بالقرية مستشفى التكامل بالوحدة المحلية وهى فى حاجة إلى أجهزة الغسيل الكلوى التى تدعون أنكم على صلة بفاعل خير اتفقتم معه على شرائها ، ثم انكشفت حيلتهم من أجل السطو على قطعة الأرض فقرروا أنه سوف يقومون ببناء بنك ناصر وأنهم لا يعلمون أن مجلس إدارة مركز الشباب لا يملك ولا يجوز قانونا التنازل عن أى جزء من أرض المركز لأى جهة وإذا ثبت ذلك سيتم تحويل مجلس الإدارة بالتضامن للنيابة العامة بتهمة إهدار المال العام والموافقة على قرارات ليست من اختصاصاتهم هذا حسب ما جاء بكتاب إدارة الشباب والرياضة بالمحلة الكبرىقسم الهيئات بتاريخ 16/6/2001 .
ملاحظة - الصور المنشورة هى بعض المستندات التى تؤكد أن مركز الشباب لا يجوز له التنازل عن قطعة الأرض المذكورة
رضا الناحولى - أمين تنظيم حزب العمل بمركز المحلة الكبرى

0 التعليقات:

إرسال تعليق