مرحبا بكم أعزائى زوّار مدونة لقمة عيش ، ونلفت الانتباه إلى أن جميع المقالات المنشورة خاصة بصاحب ومحرر المدونة مالم يشار إلى إسم أو مصدر آخر - مع خالص تحيات المحرر: أبوالمعالى فائق

السبت، 1 نوفمبر، 2008

0 سينا يا ريس

أحد نواب أعضاء مجلس الشعب حينما سمع الرئيس وهو يتحدث عن إنجازات الحزب الوطنى التى لم يشعر بها أحد سواء كان فى الصعيد أو فى وجه بحرى أو فى أى مكان فى مصر طبعا أعضاء الحزب أخذوا فى وصلة نفاق للرئيس من أجل أن يظهر على الشاشة أمام أهل دائرته الذين سيعنفونه لأنهم فى واد والحزب الوطنى فى واد آخر ، لكن هذا النائب السيناوى الذى يظهر فى الصورة ظل يصرح سينا يا ريس سينا ياريس لكن لم يسمع له أحد حيث شوشر عليه أعضاء الحزب كعادتهم حينما يطالب أحد بحق من حقوقه كنت أتمنى أن يجد هذا النائب آذانا صاغية من أحد ، لكن هذا يؤكد ما جاء فى الوقفة الاحتجاجية اليوم أمام نقابة الصحفيين أن مؤتمر الحزب الوطنى ما هو إلا مكلمة ولا فائدة منه فالمواطن المصرى لم يشعر بأى انجازات للحزب سوى إلا انجازاته فى تسميم الزراعة وإنشاء المحارق داخل الكتل السكنية لقتل المواطنين وما يقوله أعضاء الحزب الوطنى لا يعبر إلا عن فئة هى الفئة التى لا تشعر بمعاناة الموطن الفقير الذى يقف فى طابور العيش والذى ينتظر زجاجة زيت أول كل شهر والذى يمر على الجزار ليقول متى نأكل اللحمة هذا غير الذين يعيشون فى العشوائيات أنا أنصح أعضاء الحزب الوطنى قيادات الحزب الوطنى أن يتنكروا وينزلوا الشارع ليسمعوا رأى المواطن فيهم بصراحة أكثر من 90 % من المواطنين لا يرغبون فى الحزب الوطنى بل يكرهونه وقد سمعت أحمد عز وهو يتحدث عن الانتخابات فى المحليات وصدق نفسه أنه يوجد انتخابات بينما أمن الدولة هى التى جاءت بأعضاء المحليات سواء كانوا حزب وطنى أو معارضة

0 التعليقات:

إرسال تعليق