مرحبا بكم على صفحات مدونة لقمة عيش،ونلفت الانتباه فقط إلى أن جميع المقالات المنشورة خاصة بمحرر المدونة مالم يشار إلى إسم أو مصدر آخر،مع خالص تحيات محرر المدونة - أبوالمعالى فائق

الثلاثاء، 31 مايو، 2011

2 مقال من ثلاث سنوات ليتكم تقرأوه



     لم نأت بشئ من عندنا يا من هللتم للعلاوة واعتبرتوها أحد إنجازات الراجل الكبير ،  دعوكم من المعارضة .... دعوكم من عبد الحليم قنديل وجورج إسحاق.. دعوكم من نواب الإخوان والمعارضة والمستقلين فهؤلاء كلهم موتورون ومنفلتين وقليلى الذوق وكان من المفروض أن لا يكون يوم 4 مايو يوم إضراب بل كان يجب على هؤلاء الحاقدين أن يخرجوا من بيوتهم معتكفين فى المساجد مهللين مكبرين حامدين شاكرين لله أن منحهم هدية الرب يوم 4 مايو فلولاه لكنّا من الهالكين ، جلست أترقب يوم 4 مايو يوم الميلاد المجيد ليس فى انتظار الإضراب ، لكن فى رد فعل الحكومة المصرية التى كانت تريدها حربا بين الشعب وبين الأمن الذى هو حتما من الشعب ، ولأن الحكومة لدينا تتمتع بغباء شديد فات عليها أن الشعب المصرى شعب مسالم يفرح بقليله فتحلى بالصبر ولبى نداء الجماعة الحاقدة وانتظروا فى بيوتهم ومنهم من قال : ( شغل البيوت ده مينفعش ) فذهب كل منهم إلى حال سبيله ، طبعا العمل العقلانى هذا لم يعجب الحكومة أو لم يعجب جناح فى الحكومة فقام على الفور بمخالفة أوامر السيد رئيس الجمهورية محمد حسنى مبارك وأنا هنا أقر واقع فرئيس الدولة حينما أعلن عن علاوة الـ 30 % لم يقل للحكومة أنا أزود العلاوة من هنا وانتم ترفعوا الأسعار من هنا وإلا يصبح الموضوع أشبه بالتهريج أو ربما يكون هناك سيم بين الرئيس والحكومة لمّا قال لهم : دبروا الموارد ! ، مش معقول  ، هل ممكن يخرج وزير الآن ويتجرأ ويقول أن تلك الزيادة من توجيهات السيد الرئيس كعادتهم على الأقل حتى لا نظلم الدكتور نظيف ونعلق الموضوع كله فى رقبة ( أبونا ) الريس باعتباره الأكبر سنا فى مصر كلها -  ومن يعرف مواطن وصل إلى الثمانين من عمره وما زال على قيد الحياة يتصل بى لنذهب إليه ونتحدث معه ونصوره ونجعله شخصية المدونة لمدة أسبوع - والله إذا طلع وزير وقال هذا الكلام أنا باعتبره وزير مجاهد قال كلمة حق أمام سلطان كبييييييييييير ، الحقيقة أنا فى حيرة من أمرى والله أنا أسأل سؤال برئ والله برئ هل الرئيس مبارك هو الحاكم الفعلى لمصر الآن برضه علشان مفيش واحد تفكيره يروح بعيد أنا لم أقصد أن أحدا من خارج مصر يحكم البلاد ، لكن أقصد أن هناك من يحاول توريط الرئيس مبارك ويحدث فوضى فى البلد لصالح  جماعة تانية طبعا ليست جماعة الإخوان لأ جماعة فى الحزب الوطنى تريد أن يكون الحكم فيها فاكرين يا جماعة أيام الخلافة ما بعد الراشدة مع فارق التشبيه عندما كان الابن أو الأخ بنقلب على أبيه أو أخيه لانتزاع السلطة لماذا لا يكون الأمر هكذا لأن السياسة لا تعرف العواطف ، وإلا فليقل لى أحدكم خذوا بالكم من تسلسل الأمور حضراتكم فاكرين لمّا الحاج نظيف ذهب إلى المحلة وأعطاهم شهر جاء هذا الشهر بعد خراب مالطة فى المحلة ، فاكرين يوم 30 /4/2008 لمّا خطب الرئيس وجاب العلاوة كانت قبل 4/5/ بأيام والحكومة تعلم أن الـ30% لن تسكت الشعب فظنوا أن الأمر سيكون مثل 6 أبريل دموى فلمّا لم يحدث أسقط فى أيديهم وقالوا لبعضهم البعض فلت المرة دى والله سنجعلها خرابا على الجميع إجرى يا عز تعالى يا كمال روح يا مفيد امسك يانظيف وقع يا رشيد جمع يا طارق  احسب يا بطرس صوت يا فتحى راجع يا صفوت جهز نفسك يا أنس  خد بالك يا حبيب ارفعوا الاسعار يا رجالة ارفع يا مجلس  ليه يا ولد منك له ، هنعمل إيه طالما أن الشعب ساكت ومش عاوز يتحرك ، بدل المعارضة هى التى تظهر وتقول انا اللى عملت كده نعملها نحن بطريقة غير مباشرة وكل حاجة معانا إن فشلنا البركة فى سيادة اللواء حبيب يقبض على المعارضة ونتفاوض معاها جوة بس مش أى معارضة انتم عارفين إن فيه معارضة من صنعنا مثل هؤلاء إيدك منهم والأرض وانتم عارفينهم  ، لكن لا بد من الاتصال بمكرم محمد أحمد نقيب الصحفيين اللى جبناه ولا مانع من أن يقول كلمتين مش ولا بد فى حقنا الكلام ( مبيلزئش ) ولو الشعب سكت يبقى هو اللى عاوز كده ومعاه فلوس وطالما أنه ساكت سنرفع ونرفع والضربة القاضية سنرفع سعر رغيف العيش المدعوم بدل شلن سيكون بتلاتة شلن ، لأ كده مش معقول نخليه شلنين معقولة شوية  ولن تكون مكشوفة وقتها شوف اللى هيحصل لن نجد أمن يقمع المظاهرات المليونية التى ستخرج إلى الشوارع . إذن أيها الشعب الحكومة تدعوك بالرموز وبالتلميح للتحرك والانقلاب على هذا الحكم وكلمة السر كانت فى رفع الأسعار لبعض السلع أيضا 30 % يا لها من مصادفة غريبة ! لأن من وجهة نظرى أن هناك من يدبر أمرا بليل داخل الحكومة حتى يمنع التوريث لفلان أو علان ليس لصالح الوطن بل لصالح نفسه ويكون هو الوريث الشرعى للبلاد ، المصيبة يا حضرات لو قبض عليك رجل شرطة تبقى فى حيرة من أمرك يا ترى الشرطى ده تبع مين معانا ولا معاهم أقصد معاهم ولا معاهم حاجة تحير يا رجالة .

اقرأ المزيد

الاثنين، 30 مايو، 2011

4 ابتسم من فضلك

- المدرس: من هو المنافق؟

* التلميذ: هو التلميذ الذى يدخل باب المدرسة مبتسما.

- الأب: لماذا لم تجب على أسئلة مادة التاريخ؟

* الإبن: وكيف أجيب على أحداث وقعت قبل أن أولد ..؟؟.

*** ذهب أحد الموظفين إلى الجزار ليشترى منه لحمة..

- الموظف: كم ثمن لترين من اللحمة؟؟

الجزار:ههههههههههههههههههههههههههههه

الموظف: لماذا تضحك؟
الجزار: لأنك جئت تشترى اللحم وليس معك زجاجة أعبئ لك فيها لترين اللحمة.!!!



****************************


     جلس مجموعة من الأصدقاء يتصفحون إحدى المجلات،فوجدوا فيها صفحة بيضاء..فسأل أحدهم:

- لماذا تركوا هذه الصفحة بيضاء؟؟
* أجاب صديق آخر هذه الصفحة للذين لا يعرفون القراءة !!
اقرأ المزيد

السبت، 28 مايو، 2011

2 غرامة 540 مليون جنيه على مبارك،والعادلى،ونظيف

أصدرت محكمة القضاء الإدارى برئاسة دائرة الاستثمار المستشار "حمدى ياسين" حكما بغرامة قدرها 540 مليون جنيه موزعة على الرئيس السابق "حسنى مبارك" وعلى رئيس وزراء مصر الأسبق "أحمد نظيف" وعلى وزير الداخلية الأسبق "حبيب العادلى" وكان نصيب مبارك 200 مليون جنيه وأحمد نظيف 40 مليون جنيه والعادلى 300 مليون جنيه،وما زال مسلسل التحقيق فى قضايا الفساد مستمرة ضد رموز النظام السابق على رأسهم الرئيس السابق "حسنى مبارك"
اقرأ المزيد

3 مشهد يجب أن تراه بعيدا عن الأطفال والنساء - فيديو

قد كان طفلا فهوى
والله الذى لا إله إلا هو حاولت أن أكمل مشاهدة تلك الثوانى التى لا تصل إلى 90 ثانية فلم أستطع واكتفيت بسماع التقرير من المذيع فقط،وذلك لبشاعة الجريمة التى تعرض لها هذا الطفل "حمزة على الخطيب" الذى تعرض لجريمة بشعة ستعد عار على الوطن العربى إن هو سكت عليها هذا الطفل الذى لو اقترف أشد جرما وأكبر ذنبا وهو الشرك بالله لا يعطى لأحد الحق فى أن يتعامل معه بهذا السلوك الذى يأبى الوحش الكاسر أن يقترفه،هذه الجريمة التى قضت على براءة الأطفال وجعلتهم يموتون كل ثانية حينما يشاهدون تلك الجريمة النكراء التى إن لم تصدر فتوى من كل علماء الأمة أن مرتكب تلك الجريمة هو خارج عن الملة فيكونوا هم قد خرجوا عن الملة..أية ملة سواء كانت تلك الملة سماوية أو وضعية،إن أمة العرب والمسلمين والمسيحين واليهود والملحدين والإنس والجن إن لم يأخذوا بثأر هذا الطفل الذى سُلخ جلده وقطع عضوه التناسلى وثقب رأسه وجسده بالـ "الدريل أو الشنيور" فلعل جهنم تشمئز منهم حين يدخلونها،لقد جلست 5 ساعات وأنا ألعن العرب والمسلمين الذين وقعت فى ديارهم تلك الجريمة،فى الوقت الذى نلعن فيه الصهاينة كل يوم ونتعبد إلى الله بلعنهم فتلك جريمة ربما يتعفف الصهيونى أن يرتكبها ضد من يعتقد أنهم أعداءه فكيف بمن يفعل تلك الجريمة فى بنى وطنه ودينه وعروبته إننى أبرئ إلى الله من أمة لا تنتفض ولا تخجل من نفسها إن هى سكتت على هكذا جريمة،قد تقبل النفس الغير سوية لمثل تلك الجريمة على رجل رفع السلاح ضد العدو فأمسك به العدو وفعل به ما فعل بغض النظر عن ما هية هذا العدو أقول: قد تقبل النفس الغير سوية بهذه الفعلة النكراء فهل للنفوس السوية أن تقبل بتلك الجريمة ضد طفل كل جريمته أنه ولد وعاش على أرض عربية يا لنخوة وشهامة العرب،فليشل الله يدى وليخرس الله لسانى إن لم أقل إن فاعل تلك الجريمة والذى رضى بتلك الجريمة والذى أمر بتلك الجريمة والحاكم الذى وقعت على أرضه تلك الجريمة والعالم بكسر اللام الذى عرف بتلك الجريمة ولم يلعن الحاكم الذى وقعت فى أرضه تلك الجريمة أقول: فليشل الله يدى وليخرس الله لسانى إن لم يكونوا كل هؤلاء شركاء فى تلك الجريمة ويستحقون لعنة الله ورسله والملائكة أجمعين.بعد أن رأيت تلك الجريمة قلت فى نفسى ليت أمى لم تلدنى حتى لا أنتمى إلى أمة جعلت من الأطفال ذبائح تسلخ وتشوى،ألا لعنة الله على الظالمين.

اقرأ المزيد

الخميس، 26 مايو، 2011

0 هل سيكون يوم 27/5 هو جمعة إنقاذ مبارك؟

     لا أدرى كيف يفكر البعض،وكيف يتم استغلال الشباب حسن النية فى جرهم إلى أمور قد لا تحمد عقباها،إن الدعوة المفاجئة لما يسمى بجمعة "الثورة الثانية" أو "جمعة الغضب" 27/5/2011 مع احترامى الشديد للمنادين بها إلا أنها تأتى فى توقيت خطير جدا وقد تحدث مواجهات بين أبناء الشعب المصرى أقلها المواجهات الكلامية بين التيارات الفكرية الأمر الذى يشتت الجهود لا سيما وأن المجلس العسكرى قد أصدر بيانا يحذر فيه من أمور قد لا تخدم الثورة فضلا عن أنه قرر أنه سيخلو الميدان من الجيش،وسيتفرغ لحماية المنشآت،وهذا يعنى أن الجيش يريد توجيه رسالة للمتظاهرين بأنه غير مسئول عما يحدث داخل الميدان أو بعيدا عن الميدان،وربما تكون هذه الرسالة وإن كانت مقلقة إلا أنها ربما تقلل من حجم المتظاهرين لأن الكثير يذهب إلى ميدان التحرير وهو يثق فى أن الجيش أصبح جزءا منه وأخشى ما أخشاه أن تكون جمعة 27 مايو هى جمعة إنقاذ "حسنى مبارك" أو جمعة إنقاذ "النظام السابق" ففى هوجة وحماس الشباب فى ميدان التحرير قد نرى مخططا لتهريب الرئيس المخلوع "مبارك" من مستشفاه والمتابع للأحداث السابقة أنه كلما صدر إجراء ضد أحد قيادات ورموز النظام السابق نجد بعده مباشرة حدوث بعض القلاقل فى مصر،هذه المرة أرى ثمة قلاقل قد حدثت عقب الإعلان عن تحويل "مبارك" ونجليه إلى محكمة الجنايات..لكن هذه المرة لم تأت القلاقل من "الفلول" بل بدأت مقدماتها من بعض الذين شاركوا فى 25 يناير وهذا أمر مقلق أيضا،وهذا اليوم سيفقد بعض الشباب الكثير من الاحترام الذى نالوه عقب ثورة 25 يناير التى للآن لها إيجابيات كثيرة وهامة،ولها بعض السلبيات أيضا التى يمكن التغلب عليها بقليل من الصبر والتغلب عليها أيضا بالقليل من العقلانية،والحذر كل الحذر من أن ندخل فى نفق مظلم بحسن النية وقديما قالوا إن طريق جهنم مفروش بحسن النوايا،نعلم تماما أن الوضع القائم ليس هو الوضع المرتجى أو هو نهاية المطاف،وتوجد سلبيات كثيرة والكل يعلمها ويعرفها..لكن سلبية مثل تلك المظاهرات التى لا ندرى من يقف خلقها هى التى ستورد الكثير موارد التهلكة،إن المساس بهيبة الجيش فى هذه الأيام وتناوله فى الإعلام بطريقة مسيئة ليس فى صالح أحد،وإنما يصب فى مصلحة من يريدون القضاء على ثورة 25 يناير وهذا لا يعنى أننا نصهين على الأخطاء،وعلينا أن نقرأ فيما بين السطور ولا نغتر بمعسول الكلام من المجالس التى كثرت فى تلك الأيام التى تهدف إلى تأجيل الانتخابات البرلمانية وهذا هو الالتفاف الحقيقى على الاستفتاء الذى جرى يوم 19 مارس 2011 اللهم احفظ مصر من بعض تصرفات محبيها أما أعدائها فمصر قادرة على ردعهم،حذارى من أن يكون يوم 27/5 هو يوم تهريب حسنى مبارك إلى جهة غير معلومة.

اقرأ المزيد

الجمعة، 20 مايو، 2011

1 الشعب يريد تعلم الحلاقة

الحلاقون الجدد
الشباب وبعد انتهاء المرحلة الأولى من ثورة 25 يناير تغير وأصبح التعاون بين الشباب هو السمة الغالبة فهذا أحد الشباب طالب بكلية الهندسة فى إحدى جامعات مصرقام بدور الحلاق لزميله فى إحدى كليات جامعة الأزهر وتعتبر الحلاقة هى السلعة الخدمية التى لا يستغنى عنها إلا قلة قليلة من الشعب وهم فئة "الصلع" مع كامل احترامى لكل الإخوة "الصلع" وهؤلاء يعتبر "الصلع" لهم رزق ساقه الله إليهم فهم معافون من دفع أجرة الحلاقة التى تقدر فى السنة بمتوسط 200 جنيه لمتوسطى الدخل أو محدودى أنا أعرف طبعا أن هناك من يحلق الحلقة الواحدة فى بعض الأماكن بهذا السعر أنا أتكلم على غالبية الشعب أمثالى ورحم الله أيام زمان حينما كان الحلاق يتعامل بـ (كوز الدرة) وفى المواسم يجمع ما كان يعرف بالـ (خينة) يعطيها صاحب المحصول للحلاق ثمنا لحلاقة الأسرة أو العائلة،ومع تطور الزمن أصبح للحلاق مكان يختلف من حلاق إلى آخر،وجاءت ثورة 25 يناير لتذيب الفوارق بعد أن افترش الجميع الأرض والتحفوا بالسماء واقتسموا أطباق الكشرى وساندويتشات الفول والطعمية وأصبح الجميع تحت شعار واحد الآن "الشعب يريد تعلم الحلاقة" ليس اعتراضا على الحلاقين بقدر ما هو تعود على العمل الجماعى حتى لو كان هذا العمل بسيط مثل الحلاقة وربما يكون أقل رأس مال فى العمل هو رأس مال الحلاق الذى يمكن جمع "عدته" فى كيس أنيق ويذهب به إلى من لا يستطيع أن يأتى للحلاق،وقد أشيع أن الحلاقين يتسمون بكثرة الثرثرة والبرودة،وربما يكون هذا الكلام كان فى الماضى الآن أصبح محل "الحلاق" به جهاز التكييف والتلفزيون وأصبح المكان شبه ملتقى ثقافى مع اختلاف ثقافة صاحب المحل (سياسة - رياضة - فن) نأمل من الجميع أن يحذوا حذو  (الحلاقون الجدد) ونشاهد التعاون فى كل شئ فى مصر حتى نرى مصر جميلة لا فرق فيها بين مواطن وآخر إلا بقدر تقدمه وتفوقه فهل سنرى هذا اليوم قريبا إنا لمنتظرون وإن شاء الله سيكون.
اقرأ المزيد

الأربعاء، 18 مايو، 2011

4 أسماء الله الحسنى الجديدة

أسماء الله الحسنى المتعارف عليها
فى 25 سبتمبر 2009 كتبت تدوينة بعنوان هذه الأسماء ليست من أسماء الله الحسنى  وقوبلت بهجوم شديد جدا وأحد المعلقين قال إن عمره تجاوز الخمسين عاما وهو لا يعرف إلا هذه الأسماء وكنت قد نشرت بروازا به الأسماء المتعارف عليها والكثير طلب منى حذف الموضوع باعتبار أن الموضوع لم يحسم بعد،ومعلق آخر أرسل لى الأسماء الجديدة المنشورة هنا،ولا أخفى عليكم أنى بعد ثورة 25 يناير بدأت أهتم بمشاهدة الفضائيات الدينية،وبخاصة بعد الأحداث الطائفية لأرى هل تغيرت نبرتها أم ما زالت على عهدها فى عصر النظام السابق والحقيقة رأيت أنها تغيرت إيجابيا وسأنشر لكم مقطع من إحدى القنوات الفضائية لم نعهده من قبل فى تاريخ القنوات الدينية طبعا ماسبق حول الفضائيات الدنية كان كلاما عرضيا..لكن موضوعنا خاص بأسماء الله الحسنى الجديدة حيث فوجئت ولأول مرة أسمعها تغنى على قناة الحافظ فكلنا يعلم أدائها الغنائى على الطريقة القديمة حيث أصبحت موضة الأفراح لأحد المطربين ولا يبدأ الفرح إلا بأغنية أسماء الله الحسنى وبعدها يبدأ الفرح كما يريده صاحبه على كل هذا هو المقطع الذى سجلته من قناة الحافظ،والحقيقة سبب اهتمامى بهذا الموضوع هو أننا كمسلمين ممكن أن نعيش على مفاهيم خطأ مئات السنين ونتصور أننا على صواب وهذا يرجع إلى أننا فى كثير من الأحيان ننساق وراء العواطف ولا نستخدم المنهج العلمى فى التفكير.


ــــــــــــــــــــــــــ






 
أسماء الله الحسنى الثابتة بالأدلة في الكتاب والسنة وباعتراف الازهر ومفتى المملكة العربية السعودية 

هُوَ اللَّهُ الَّذِي لا إِلَهَ إَِّلا هُوَ
الرَّحْمَنُ الرَّحِيمُ المَلِكُ القُدُّوسُ السَّلامُ
المُؤْمِنُ المُهَيْمِنُ العَزِيزُ الجَبَّارُ المُتَكَبِّرُ
الخَالِقُ البَارِئُ المُصَوِّرُ الأَوَّلُ الآخِرُ
الظَّاهِرُ البَاطِنُ السَّمِيعُ البَصِيرُ المَوْلَى النَّصِيرُ
العَفُوُّ القَدِيرُ اللَّطِيفُ الخَبِيرُ الوِتْرُ الجَمِيلُ الحَيِيُّ السِّتيرُ
الكَبِيرُ المُتَعَالُ الوَاحِدُ القَهَّارُ الحَقُّ المُبِينُ
القَوِيُّ المَتِينُ الحَيُّ القَيُّومُ العَلِيُّ العَظِيمُ
الشَّكُورُ الحَلِيمُ الوَاسِعُ العَلِيمُ التَّوابُ الحَكِيمُ
الغَنِيُّ الكَرِيمُ الأَحَدُ الصَّمَدُ القَرِيبُ المُجيبُ الغَفُورُ الوَدودُ
الوَلِيُّ الحَميدُ الحَفيظُ المَجيدُ الفَتَّاحُ
الشَّهيدُ المُقَدِّمُ المُؤخِّرُ المَلِيكُ المُقْتَدِرْ
المُسَعِّرُ القَابِضُ البَاسِطُ الرَّازِقُ القَاهِرُ
الديَّانُ الشَّاكِرُ المَنَّانُ القَادِرُ الخَلاَّقُ
المَالِكُ الرَّزَّاقُ الوَكيلُ الرَّقيبُ المُحْسِنُ
الحَسيبُ الشَّافِي الرِّفيقُ المُعْطي المُقيتُ
السَّيِّدُ الطَّيِّبُ الحَكَمُ الأَكْرَمُ البَرُّ
الغَفَّارُ الرَّءوفُ الوَهَّابُ الجَوَادُ السُّبوحُ
الوَارِثُ الرَّبُّ الأَعْلَى الإِلَهُ
اقرأ المزيد

الثلاثاء، 17 مايو، 2011

3 اعتذار "حسنى مبارك" المتأخر

تطايرت بعض الأخبار عن أن الرئيس السابق "حسنى مبارك" سيعتذر للشعب المصرى،وبغض النظر عن صحة الخبر من عدمه إلا أننى أقول لو حدث هذا الاعتذار فسيكون قد جاء متأخرا،ومتأخرا جدا بغض النظر عن ردود أفعال هذا الاعتذار الذى سيكون له ردود أفعال متباينة وخطيرة،ولو أن هناك عاقلا واحدا .. واحدا فقط من النظام السابق لكان قد أخذ بكل النصائح التى أسديت له فى بداية الثورة وأرجو من الجميع أن يقرأوا ما كتبته على "مدونة لقمة عيش" يوم 27/1/2011 بعنوان "ماذا لو كنت مكان الرئيس "حسنى مبارك" فى انتفاضة 25 يناير 2011 فيديو". ،وكنت أعلق على برنامج تلفزيونى وطرح فيه هذا السؤال على ضيوف الحلقة وقد وضعت 10 نقاط للخروج من الأزمة..لكن لأن نظام مبارك لم يكن يسمع لأحد..بل أعطى أذنه لغير الشرفاء،ولغير المصريين للأسف فحدث ما حدث،وكان أمام "مبارك" فرصة ذهبية ليكون كما صور له البعض أنه حبيب الملايين..لكن الله أراد أمرا وقال له "كن" فكان وهو أن يرى مبارك بنفسه قيمته عند الشعب،والله لست من هواة الشماتة فى أحد ولن ينفعنى أو يضرنى محاكمة "حسنى مبارك"،وأسرته وقلت إن أكبر محاكمة حدثت لـ "مبارك" هو ما حدث ضده من تجاوزات وإهانات لم تحدث لحاكم مثله،وقد يرى الرجل العسكرى أن الإعدام له دون إهانة هو أشرف من أن يمسه شخص بكلمة نابية..لذلك دائما أقول إن ما حدث لـ "مبارك" وأسرته كان لا بد أن يحدث لأن الله أراد ذلك وكم أود لو أن هذا الاعتذار الذى يتكلمون عنه يتأخر قليلا حتى عودة الأموال المنهوبة جميعها وأرجو من الذين يقترحون على "مبارك" مثل تلك المقترحات أن يضعوا مصلحة مصر فوق أى مصلحة فالأشخاص لا قيمة لهم مقابل قيمة الدولة والوطن لا سيما وأنهم أشخاص لم يحرصوا على تحمل مسئولياتهم وتآمروا على الشعب والوطن،وأن الاعتذار لو حدث فهو ليس تفضلا من هذا أو ذاك،بل هو عمل ما يشبه التوبة عن ذنب كبير أمره موكول إلى رب العباد،وهذه العشرة اقتراحات التى وضعتها فيما لو كنت مكان "مبارك" فى ثورة 25 يناير وقد حدث منها الكثير..لكن تحت ضغط الشعب وليس بخاطر أحد:

ماذا كنت سأفعل لو أنى مكان الرئيس حسنى مبارك فى ظل انتفاضة 25 يناير 2011:
1 - الإعلان وفورا عن محاكمة أصحاب التصريحات المستفزة من بعض رموز الحزب الحاكم ورؤساء تحرير الصحف القومية الذين ما زالوا يتعاملون مع انتفاضة 25 يناير 2011 بنظرية المؤامرة والاستخفاف بمطالب الشعب واعتبارهم متآمرون على الحكم.
2 - الإعلان فورا عن محاكمة من ثبت تورطهم فى قتل أى شاب مصرى خرج فى انتفاضة 25 يناير 2011،ومحاكمة من أعطى الأوامر بإطلاق النار على المتظاهرين.
3 - الاعتذار لكل المعتقلين السياسيين الذين كانوا ينادون بالتغيير السلمى وأيضا الاعتذار للشعب المصرى عن كل ما أصابه نتيجة سياسة الحزب الحاكم التى كانت المحرك الرئيسى لانتفاضة 25 يناير 2011.
4 - الإعلان عن أن عام 2011 سيكون عام التغيير الحقيقى والجذرى وأن الشعب هو الذى يملك قراره.
5 - حل مجلس الشعب وتقديم من ثبت تورطهم فى قضايا التزوير.إلى محاكمة عاجلة كل أمام قاضيه الطبيعى.
6 - الإعلان عن حجم ثروتى العائلية داخليا وخارجيا والتبرع بـ 75%  منها لصالح الشعب المصرى .
7 - الإعلان عن كشف حساب الرموز الكبرى فى الحزب الحاكم ومصادرة أموالهم إن كانوا قد حصلوا عليها بطريق غير مشروع ومحاكمتهم.
8 - زيارة تنكرية ومفاجئة لكل المصالح الحكومية التى على رأسها المستشفيات وأقسام الشرطة وأماكن الاحتجاز والمعتقلات وسجون وزنازين وزارة الداخلية ورؤية المساجين والمعتقلين وحالتهم المزرية ثم الوقوف فى طابور العيش والغاز فقط لمعرفة أن كتبة التقارير المزيفة هم من أوهمونى أن كل شئ تمام.
9 - الكشف عن أى تعاون تم بينى وبين أى جهة غربية أو أمريكية أو صهيونية ومدى حجم التعاون وهل كان له صلة باحتلال العراق أو حصار غزة أم لا ومن هو صاحب القرار الرئيسى فى بيع الغاز إلى إسرائيل..
10- الإعلان عن تحملى المسئولية كاملة عن أى أضرار أصابت الشعب المصرى خلال فترة رئاستى،ومن ثم الإعلان عن استقالتى وتنحية نفسى عن الحكم واستعدادى للمثول أمام محاكمة عادلة أومطالبة الشعب بالعفو عنى أمام الله حتى إذا ما أدركنى الموت أكون مرتاح الضمير.

اقرأ المزيد

2 وظيفة الصحافة الحقيقية

أن تقول للحاكم مايريده الشعب قبل أن تقول للشعب ما يريده الحاكم  .. الصحافة الحرة أن يكون من حق كل مواطن أن يصدر صحيفة ،حتى لو قرأها قارئ واحد .. الصحافة الحرة أن الشعب لو أجمع على رأى واحد،وشذ مواطن واحد عن هذا الرأى،فمن حقه أن يقول رأيه ولو خالف رأى الملايين..الصحافة الحرة هى التى يختار الشعب رؤساء تحريرها..فإذا أقبل الشعب على كاتب يصبح رئيسا للتحرير،وحينما ينفر من جريدة فيجب إغلاقها .. الشعب .. لا الحكومة... هذا ما ينبغى أن يكون. 

من كلمات الراحل والكاتب الكبير "مصطفى أمين" رحمه الله منذ أكثر من  ربع قرن من الزمان من برنامج شاهد على العصر للإعلامى "عمر بطيشة"
اقرأ المزيد

الأحد، 15 مايو، 2011

2 مقدمة برنامج صبايا "ريهام سعيد" تحترم رغبة شيخ سلفى وترتدى الحجاب

الشيخ محمد على الذى رفض الحوار مع ريهام سعيد إلا بعد الحجاب
ذاع صيت الشيخ "محمد على سليمان" رئيس الجمعية الشرعية السابق بإمبابة وإمام وخطيب عقب أحداث إمبابة فتكالبت عليه الفضائيات بعد دوره الإيجابى فى إخماد الفتنة بالمنطقة إلا أنه رفض أن يظهر فى أى فضائية تكون المذيعة فيها غير محجبة واعتبر أن ظهوره مع مذيعة سافرة هو تنازل منه فى حق دينه الذى يأمره بغض البصر،وبغض النظر عن اختلاف واتفاق الآخرين معه إلا أنه لم يجبر إحداهن على ارتداء الحجاب وكان طلبه من تريد أن تقوم بعمل حوار معى فلترتدى الحجاب،ومن ضمن المذيعات التى احترمت رغبة الشيخ "محمد على" هى الإعلامية فى قناة المحور وصاحبة البرنامج الشهير "صبايا" الذى يعد من البرامج الأكثر مشاهدة وبخاصة بعد الظروف التى تعرضت لها المذيعة فى موقعة الخرطوم الشهيرة فى مباراة مصر والجزائر،حيث استجابت "ريهام سعيد" لطلب الشيخ الذى رفض التسجيل والحوار معها إلا بعد أن ترتدى الحجاب،والحقيقة لا بد من أن نشكر الطرفين على موقفيهما الحضارى حتى لو بدا للبعض أن هناك تشددا من طرف على آخر شكرا للشيخ "محمد على" لأنه تمسك بوجهة نظره واحترامه لمعتقده،وشكرا للمذيعة "ريهام سعيد" لأنها احترمت رغبة الشيخ ولم تكابر علما بأنها كانت رائعة وهى بالحجاب،ونأمل من الآخرين أن يتعالوا مع الأمر من منطلق الرأى والرأى الآخر فقط ولا يحمله البعض فوق ما يحتمل.

شاهدوا الإعلامية ريهام سعيد بالحجاب مع شيخ سلفى


اقرأ المزيد

السبت، 14 مايو، 2011

3 حكاية "سوزان ثابت،فاروق حسنى" مع آثار مصر

هذه الحكاية قالها الإعلامى المتميز "معتز مطر" فى برنامجه الشهير "محطة مصر" وباختصار شديد أن السيدة "سوزان ثابت" يوم أن كانت "سوزان مبارك" عنفت الوزير السابق فاروق حسنى لأنها علمت بفتح مقبرة أثرية من الصحف،بعد أن فتحها زاهى حواس الوزير الحالى للآثار،وقالت السيدة "سوزان ثابت" للوزير فاروق حسنى: "هوإنت اللى شغال عند زاهى حواس ولا هو اللى شغال عندك" حسب رواية الإعلامى "معتز مطر"،ولا ندرى ماذا لو أن أسرة "مبارك" استمرت فى الحكم أو تم التوريث،والله يا جماعة علينا جميعا أن نعض على نجاح الثورة بالنواجز ولا ننجر لبعض الفاعليات التى تؤثر على نجاح الثورة ولا يسعنى إلا أن أنقل لكم ما قاله "معتز مطر" لتروا كيف أن "سوزان ثابت" جعلت آثار مصر التاريخية ملكا خاصا لها.
اقرأ المزيد

3 فريق "المرشد" وفريق "الأنبا" فى مباراة ودية لصالح مصر

الخبر المنشور فى جريدة الشروق السبت 14/5/2011
فى عددها رقم 833بتاريخ السبت 14/5/2011 نشرت جريدة الشروق خبرا على الصفحة رقم 12 الخاصة بالرياضة تحت عنوان: "اتحاد الكرة يرفض مشاركة "الإخوان" فى الحياة الرياضية"،ومن يقرأ تفاصيل الخبر يشعر بأن الثورة التى أطاحت برموز النظام السابق لم تفلح حتى اللحظة بالإطاحة بعقليات مبرمجة على أجهزة النظام السابق ويبدو أنه للآن لم يتم عمل "format" لهذه الأدمغة التى ما زالت تردد نفس النغمة التى تعودنا عليها قبل ثورة 25 يناير،ولو صح هذا الخبر وأعتقد أنه صحيح طالما تم نشره فى جريدة الشروق التى أجبرت القراء على احترامها منذ إصدارها وحتى كتابة تلك السطور،ومع قراءة الخبر الذى بنى رفضه مشاركة "الإخوان" على كلام يردده الناس على مواقع النت أو حتى على المقاهى وفى الشوارع بأن الإخوان يريدون إنشاء فريق كرة قدم "يعنى إشاعة" وليتهم يفعلون وأظن أنهم سيفعلون،وبقراءة الخبر جيدا حتى نهايته تجد المبرر هو نفسه مبرر "أمن الدولة" الفزاعة المعروفة حيث يقول السيد "عزمى مجاهد" المتحدث الرسمى باسم الاتحاد يقول: "إن قوانين الفيفا لا تجيز إنشاء فريق على أساس دينى" كما أن الفيفا لا تجيز إقحام السياسة فى الحياة الرياضية،ويكمل سعادته: "أنه فى حالة الموافقة على إنشاء فريق للإخوان فمن حق السلفيين والمسيحيين وكل التيارات الدينية إنشاء فرق مماثلة وهو ما يجعل هناك مخاطر أمنية من مواجهة محتملة بين السلفيين والمسيحيين" هذا مضمون الخبر الذى جعلنى أضحك حتى القهقهة هو المسيحيين والسلفيين!،ولا أدرى إن كان الكابتن "عزمى مجاهد" قال هذا الكلام فى موقعة الخرطوم بين الجزائر ومصر أم أن الاتحاد كان فى إجازة لأن الذى كان يقود المعركة آنذاك كابتنة مصر العظام الأخوين "علاء وجمال مبارك" ألم تكن موقعة الخرطوم تصب فى الجانب السياسى،ولا أدرى ماذا يعنى أن الفيفا لا يجيز إنشاء فريق على أساس دينى هل يعنى أن نمنع أن يسمى فريقا ما مثلا اسم فريق "بدر" أو "مينا" أو "بن القيم"،يعنى مثلا لو جدنا فريقا فيه أخلاق الكابتن المصرى "محمد أبوتريكة" ويكون مكون من الإخوان أو السلفيين،أوالمسيحيين هل نقول له أنت فريق على أساس دينى إذن لماذا يقرأ الفريق "الفاتحة" قبل اللقاء وفى حالة إحراز هدف يسرعون إلى السجود لله،وإذا كان أحد المسيحيين يرسم شارة الصليب على صدره أليست هذه كلها إشارات دينية،فلو طبقنا معايير الاتحاد على هذه الفرق التى ليس لها علاقة بالإخوان أو السلفيين أو المسيحيين،وكأن المرادف للسلفيين هم المسيحيون لو طبقناها لألغينا كل الفرق الرياضية الخاصة بكرة القدم،وهذا تصور عقيم للأمور،ويؤسفنى أن تخرج تلك التصريحات فى وقت سمحت فيه الدولة بإنشاء حزب سياسيى للإخوان..لكن السؤال الذى يطرح نفسه هل اتحاد الكرة يرفض مشاركة "الإخوان" للأسباب التى ساقها الاتحاد أم أن الأمر له أبعاد أخرى له صلة بدقة التنظيم الإخوانى الذى يعتبره البعض أن دقة التنظيم هو عيب الإخوان؟ شئ غريب جدا!، فى الانتخابات يقولون أجلوا الانتخابات لأن الإخوان سيكتسحوا،لماذا؟ لأنهم منظمون أليس هذا من الأمور المضحكة أن يعاب على جماعة أو حزب أو حتى شخص أنه منظم،والحقيقة أنا أفسر هذا الأمر من وجهة نظرى لأسباب أخرى وهو أن جماعة الإخوان تستطيع أن تتقدم بفريق ليس فقط ينافس الأهلى والزمالك بل يستطيع منافسة أعرق الفرق العالمية بل لا أبالغ إذا قلت أنهم يستطيعون أن يقدموا فريقا ينافس على كأس العالم أكرر الإخوان قادرون على أن يقدموا فريقا لكرة القدم ينافس على كأس العالم،وليس غيرهم يستطيع هذا مع الأخذ فى الاعتبار الجانب المادى وهذا هو بيت القصيد فالإخوان يستطيعوا أن ينافسوا على كأس العالم بربع تكاليف الفريق القومى المصرى الذى يذهب إلى الدول بأموال باهظة تصرف على المحاسيب وعلى الضيوف ربما أكثر من الصرف على الفريق الذى سيلعب ويحرز الأهداف،ولو قام الإخوان بتشكيل فريق لن يأتوا بأناس من السماء بل وربما يستعينون بمدربين مصريين مئة فى المئة وأيضا بلعيبة ربما من الدرجة الثالثة ومن الشارع..لكن للإخوان طريقتهم فى تربية الأفراد وهذا هو الذى يقلق الاتحاد لأن خروج فريق آخر ينافس وبقوة سيحرج هؤلاء "الكلمنجية" وسيدخلهم فى جحورهم بعد أن يروا حجم التكاليف التى كان يهدرها هؤلاء على أنفسهم،أما أن نقول إن إنشاء فرق على أسس دينية خطأ فهذا هروب من المسؤلية،وبالعكس تماما إن لقاء فرقة إسلامية مع فرقة مسيحية بحضور مشجعين من الطرفين وبقيادات كنسية ودعوية هذا سيقضى على أى فتنة تماما وسيوفر علينا الحكم الأجنبى فمثلا لو أقيمت "مباراة" بين فريق "المرشد" سنطلق عليه جدلا هذا المسمى وهو بالطبع فريق الإخوان والفريق الآخر سيكون باسم فريق "الأنبا" وهذا يمثل المسيحيين جدلا طبعا تلك التسميات مستوحاة من كلام الاتحاد عن إنشاء فرق على أسس دينية وبالطبع هذه أسماء خيالية وليس هناك من ساذج يقوم بعمل فرق تحمل هذه الأسماء..لكن مع افتراض أن هذا سيحدث وسيكون بالتأكيد الفرق مختلطة يعنى كل فريق سيجمع بين الاثنين أو الديانتين،ولك أن تتخيل المباراة الأولى للفريقين وحبذا لو كان المعلق الرياضى "عصام شوالة" بالاشتراك مع الرائع الدكتور "علاء صادق" و ما أقوله ليس فبه كلمة على سبيل السخرية..بل أتمنى أن أرى هذا اليوم الذى يزدحم فيه استاد القاهرة من المصريين فى مباراة فريدة من نوعها ولك أن تتخيل الأعلام المصرية التى ستغطى شوارع مصر وانظر إلى حجم وكالات الأنباء التى ستغطى مباراة من هذا النوع وعلى الرغم من أن خبرتى فى رياضة كرة القدم كخبرة سمكرى وابور الجاز مقارنة بقائد طائرة نفاثة لكن مثل تلك المباراة ستعالج ما نعانى منه من السبعينيات من الفتنة الطافية ما لم يعالجه جهابذة الكلام واللت والعجن على الفضائيات،إن الخوف من الإسلاميين وبخاصة الإخوان ليس مبعثه السياسة..لكنه الخوف من المنافسة.
اقرأ المزيد

الجمعة، 13 مايو، 2011

0 القذافى ينفى مقتله بكلمة صوتية بثها التلفزيون الليبى

نفى العقيد الليبى "معمر القذافى" أن يكون قد قتل أو أصيب جاء هذا فى كلمة صوتية بثها التلفزيون الليبى الجمعة 13/5/2011 وكا العقيد القذافى حريصا على أن يذكر التاريخ فى كلمته التى يتضح أنها سجلت اليوم الجمعة،والسؤال الذى يطرح نفسه لماذا لم تكن الكلمة متلفزة،هذا وقد تساءلت مدونة لقمة عيش فى تدوينة سابقة يوم الأربعاء 11/5/2011عن سر اختفاء القذافى منذ مقتل نجله سيف العرب القذافى وطالبت أن يخرج القذافى على التلفزيون موضحا اليوم والتاريخ وهذا ما أكده القذافى عبر كلمته إلا أن الكلمة كانت بالصوت مما يشكك حول مصداقية أنه لم يصب أو أن الكلمة تم تسجيلها فى ليبيا .
اقرأ المزيد

1 هتافات وتكبيرات فور ظهور مجدى حسين يصافح إسماعيل هنية فى غزة


مجدى حسين بجوار رئيس الوزراء الفسطينة "هنية" خلال زيارته لغزة

بعد أكثر من عامين من زيارته إلى معشوقته "غزة" وبعد ثورة 25 يناير المجيدة فاجأ الأمين العام لحزب العمل والمحتمل ترشحه لرئاسة مصر فى الانتخابات المقبلة جمهور المصلين فى صلاة الجمعة 13/5/2011 حيث أدى الصلاة خلف المجاهد "إسماعيل هنية" فى مسجد الغربى بمعسكر الشاطئ للاجئين غرب مدينة غزة وفور الانتهاء من الصلاة قام وصافح الدكتور إسماعيل هنية وما إن رآه المصلون حتى قاموا بالهتافات والتكبير والالتفاف حول مجدى حسين محتضنينه فى مشهد مؤثر أبكى الكثير ممن كانوا حوله،ويأتى هذا الترحاب الشديد بالأستاذ مجدى حسين لتذكرهم أنه قضى عامين فى سجون مبارك بسبب زيارته إلى غزة منذ أكثر من عامين حيث يرتبط مجدى حسين بغزة وترابها التى ذهب إليها زحفا عبر الأنفاق فى عام 2009 وقد دخلها الخميس 12/5/2011 عبر الطرق الرسمية دون عناء،ونلفت عناية الإخوة القراء إلى أن مجدى حسين سيكون على قناة الأقصى فى تمام الساعة التاسعة والنصف بتوقيت القاهرة.
اقرأ المزيد

0 شيخ وقسيس على قناة الرحمة - فيديو


الشيخ محمد حسان فى مؤتمر صحفى
قناة الرحمة بدأت سياسة جديدة لم يعهدها المشاهد المصرى من قبل،وهذه السياسة جاءت عقب أحداث إمبابة البغيضة،ومنذ فترة انتشر مقطع فيديو على الإنترنت عنوانه "هجوم سلفى شرس على الكنيسة"،وكان العنوان لافت للنظر بذكاء شديد من صاحبه الذى رفعه على الموقع تحت هذا المسمى لمعرفته بأن الناس وبخاصة المعارضين للتيار السلفى سيتلقفون مثل هذا الخبر ويروجون له،والحق أقول أنى كنت أكثر الناس انتقادا للقنوات الدينية قبل 25 يناير لأنها كانت  من بعض أسباب القلاقل التى حدثت من قبل ومن بعد فبعض القنوات كانت تعرض برامج وفتاوى تؤدى إلى اعكير صفو العلاقة بين الطرفين،وإذا كان البعض اتهم السلفيين بأنهم وراء حادث إمبابة فعلينا أن نلتمس لهم الأعذار فلا شك أن المظاهرات التى قامت قبل ثورة 25 يناير للمطالبة بمعرفة مصير "كاميليا شحاتة" كانت فى غير محلها وكنت أكثر الناس انتقادا لها وهذه قضية وانتهت،ولو أن هذا الاتجاه التى تقوم به قناة الرحمة الآن كان قد انتهجته منذ انشائها لكانت ضربت المثل الأعلى فى سياسة المواطنة والتعايش بين مسلمى وأقباط مصر،وربما لأول مرة نسمع مصطلح "مسيحى" على قناة سلفية بدلا من مصطلح "نصرانى" وبدأنا نسمع ونشاهد أصوات مسيحية على القنوات الدينية،وستكون سعادتنا أشد لو رأينا استضافة أحد القساوسة الكبار مع أحد دعاة السلفية على إحدى القنوات الدينية أو عمل يوم جماعى بين القنوات الدينية المسيحية والإسلامية ليكون بثا مشتركا من أمام الكاتدرائية مرة ومن أمام عمرو بن العاص مرة أخرى لأن اجتماعا وعملا مثل هذا سيصحح مسار الشباب من كل الأطراف فالشاب الذى امتلأ قلبه وعقله بمفاهيم مغلوطة جعلتهم يعتبرون لفظة مسيحى خطأ فى حاجة إلى تصحيح هذا المفهوم،وأجمل ما قامت به قناة الرحمة أنها جاءت بأبطال فيديو هجوم سلفى شرس على الكنيسة،وكانوا ثلاثة غاية فى الروعة وكان رابعهم المذيع الرائع فى القناة الذى كاد أن يبكى وهو يشاهد تلاحم الدعاة مع القساوسة فى الكنيسة والخطب المتبادلة بين الطرفين،هذا المشهد الرائع قد يكون غير ذى أهمية لو كان رسميا أو على قناة حكومية..لكن تأتى أهميته كون القناة دينية وسلفية وخاصة أو مستقلة،وهذه رسالة شديدة اللهجة للمنتمين للتيار السلفى وبخاصة الشباب المتحمس وذى النية الحسنة فضلا عن أن تلك الرسالة هى عبارة عن فتوى فعلية لتغيير النظرة الموروثة عن العلاقة بين المسلم والمسيحى فى مصر حتى لا نسمع بعد ذلك فتاوى مثل حرمة تهنئة المسيحيين بعيدهم أو تحريم خروج المسلمين فى شم النسيم إلى مثل تلك الترهات التى لن تفقد المسلم إسلامه ولن تخرجه عن الملة،ها نحن قد رأينا دعاة من التيار السلفى يدخلون الكنيسة ويتعانقون مع القساوسة ويقطعون "التورتة" ويأكلونها سويا وإن كان لى بعض التحفظات على اللقاء فمثلا تفضلا من القساوسة وضع غطاء على المنصة التى تحدثوا عليها حتى يخفوا الصليب وكم كنت أتمنى لو أن المشايخ طلبوا منهم أن تكون الأمور عادية وطبيعية لا سيما وأنهم داخل الكنيسة..لكن فى كل الاحوال فى حالة استمرار هذه الروح المصرية البعيدة عن التعصب بين الطرفين سيتم بناء مصر وستكون دولة قوية يخشاها المتربصون بها وليكن شعارنا دائما وبعيدا عن التعصب "مسلم ومسيحى إيدة واحدة".

اقرأ المزيد

الأربعاء، 11 مايو، 2011

2 أين العقيد الليبى "معمر القذافى" هل مات،هل انتحر،هل قتل؟

القذافى
منذ فترة والعقيد القذافى لم نسمع عنه خيرا أو شرا،وبخاصة بعد وفاة نجله سيف العرب القذافى الذى قتل فى غارة جوية لحلف "الناتو" منذ أكثر من أسبوع والمثير أيضا أن القذافى لم يحضر جنازة نجله سيف العرب وأناب عنه النجل الأكبر سيف الإسلام،والناس فى ليبيا يسألون عن سر اختفاء القذافى فجأة المعروف عنه حب الظهور على الفضائيات،ولم يتبقى لدى الإعلام الليبى إلا أن يخرج حاكم ليبيا على الهواء مباشرة ليقول لنا تاريخ وساعة اليوم الذى يتحدث فيه لأن الكثير من الليبيين وغير الليبيين يعتقدون أن الذى تم دفنه هو القذافى.
اقرأ المزيد

1 تنبؤات الثورة فى مصر قبل وقوعها بأكثر من عامين

 منذ قرابة الثلاث سنوات وتحديدا فى 23/6/2008 كانت حلقة الاتجاه المعاكس التى يقدمها الإعلامى الشهير فيصل القاسم حول انتفاضة الجياع فى العالم العربى،وكان لصاحب تلك المدونة مداخلة عبر الإنترنت للمشاركة فى البرنامج وقد قرأ الدكتور فيصل جزءا من الرسالة التى تنبأت فيها بأن قلاقل ستحدث فى مصر لن ينفع معها قانون الطوارئ ولا ترسانة الأمن المركزى وهذا ما حدث بالضبط فى 25 يناير 2011 أى بعد عامين ونصف،وأنا لا أقول هذا يوم أن قلته من باب ضرب الودع ولا قراءة الفنجان..لكن كل الظروف التى أحاطت بنا كانت تنبئ بثورة.

فيصل القاسم: طيب، وأنا أعطيك، تريد عن تونس، صاحب مدونة "لقمة العيش" أبو المعالي فائق من مصر يقول "كنت أتمنى أن تقوم بجولة على الأكشاك المخصصة لتوزيع العيش - الخبز في مصر- ويكون ضيوفك ولأول مرة من المواطنين العاديين الذين يشعرون بالمشكلة أكثر من غيرهم، بعد أن ضج الناس من ندرة رغيف الخبز بينما يباع الغاز إلى إسرائيل بثمن بخس. والأيام القادمة ستشهد قلاقل لا حصر لها ولن ينفع معها قانون الطوارئ ولا ترسانة الأمن المركزي.ولمن يريد مشاهدة الحلقة كاملة فليضغط هنــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــا
اقرأ المزيد

4 شهادة مهمة وخطيرة لفضيلة الشيخ "محمد حسان" برجاء انتبهوا لها.- فيديو

الشيخ محمد حسان مع شيخ الأزهر
فضيلة الشيخ محمد حسان المحسوب على التيار السلفى إن لم يكن أحد أبرز قادتهم فى أحد دروسه مع محبيه ومريديه بمسجد التوحيد تعرض فضيلته لأحد أهم أمراض الدعاة فى مصر،والحقيقة أن الشيخ حفظه الله وضع يده على الجرح العميق الذى أصاب بعض الدعاة حتى لو جاء متأخرا،وأجمل ما فى هذه الشهادة الخطيرة أنها جاءت من أحدهم،ولم تأت من علمانى أو ليبرالى أو أى اتجاه سياسى لا يتفق مع دعاة السلفية فى مصر،ومعروف عن الشيخ محمد حسان أنه غير متعصب وأكثر الدعاة رجوعا إلى الحق إذا تبين له خطأه فى مسألة ما وحينما يجهر داعية فى حجم الشيخ حسان بهذا الداء الخطير فإنه يدق ناقوس الخطر ليوقظ به الإسلاميين فى مصر على اختلاف توجهاتهم وفى القلب منهم التيار السلفى الذى ظهر بقوة - متحهة إلى تحول سياسى ملاحظ - على الساحة عقب ثورة 25 يناير،ولقد اختار مرضا خطيرا قد يصل بصاحبه إلى صفات لا يجب على الداعية أن يتصف بها،وتعد هذه الصرخة هى بمثابة مفاجأة للكثيرين الذين يظنون أن الدعاة منزهون عن الخطأ وأن ما يقولونه لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه،إلا أن كلمات الشيخ حسان جاءت فى توقيت غاية فى الأهمية وبخاصة فى تلك الفترة التى بدت فيها بوادر أزمة طائفية فى مصر قد يكون من بين أسبابها بعض الفتاوى القديمة والمتفرقة التى كانت تحكمها الأهواء وهذه صرخة من الشيخ إلى كل طلاب العلم حتى إذا ما خرجت فتوى من هنا أو هناك لا يجب أن نأخذها على أنها نهاية المطاف فبشهادة الشيخ حسان أو حسب فهمى لما قال وأرجو أن أكون مخطأ فى فهمى أن بعض الدعاة يصدرون الفتاوى لإرضاء طلابهم أو حسب هواء مريديهم هكذا فهمت حيث قال الشيخ بالحرف الواحد: "المشايخ والدعاة همه إلى الآن ملتقوش" ويسأل مستنكرا ومتعجبا: "ليه يا جماعة؟!" ويجيب: "أنا خايف على نفسى ليه؟ أصل أنا خايف أقول فتوى أو أقول رأى يقوم الطلاب بتوعى ميعجبهمش الرأى أقوم أفقد نصف طلابى" ويرد منفعلا فضيلته على هذا التوجه قائلا: "بئست النية" كررها مرتين ثم أقسم بالله أنه يحبس نفسه فى بيته وهذا أشرف له وأطهر،والحق أقول إنى أحيي فضيلة الشيخ حسان على تلك الشهادة الخطيرة التى أرجو من شباب الدعوة السلفية أن يفهموها جيدا فلو أن قائل تلك الكلمات غير الشيخ "حسان" لقامت الدنيا ولم تقعد ضد قائلها والشيخ حسان لم يقل هذا الكلام طعنا فى أحد فالرجل معروف بأدبه الجم مع مخالفيه قبل مؤيديه..لكنه أراد أن ينبه البعض من الذين تستهويهم الفضائيات والشهرة والإطراء وكثرة المعجبين أن ينساقوا وراء مريديهم ومعجبيهم على حساب الحق،وليسمح لى فضيلته أن أسوق كلامه أيضا وأوجهه لكل من يجامل محبيه على حساب الحق والوطن،لاسيما وأن الأمة عامة ومصر خاصة تمر بمرحلة لا تنفع فيها المجاملات،ولا ينفع معها إلا الجد وأن سياسة "الطبطبة" لم تعد تجدى وعلى كل مهتم بالشأن العام عليه أن يدرس الأمور من كل جوانبها ويستشير الغير قبل أن يرد موارد التهلكة،وأن الرجل له اقتراح وجيه فى مسألة الفتاوى وهو عمل لجنة من 50 من علماء مصر على رأسهم علماء  الأزهر هم فقط الذين يصدرون البيانات أو الفتاوى فى المسائل الشائكة ووقتها سيلغى هو نفسه برنامج الفتاوى الذى تبثه قناة الرحمة ليت الدعاة فى مصر وغيرهم ممن يرون فى أنفسهم أنهم يقودون الأمة ليتهم يجلسون مع أنفسهم جلسة مصارحة وشفافية مع النفس ولا تأخذهم العزة بالإثم ويقدموا المصلحة العامة على المصلحة الخاصة ليرقى الوطن وترقى بهم الأمم.
اقرأ المزيد

الثلاثاء، 10 مايو، 2011

1 ما سمّى بيوم الزحف إلى فلسطين هو حق يراد به باطل،ولا يقل خطورة عن أحداث إمبابة

بعيدا عن المزايدات،وبعيدا عن الاتهامات علينا أن نحدد الأولويات بالعقل وليس بالعاطفة،على كل عاقل أن يسأل نفسه قبل أن أن يخرج من بيته لمثل هذا الأمر،ونتذكر شعارات وهتافات كنّأ نطلقها قبل الثورة: "لن نحرر فلسطين إلا إذا حررنا مصر" وما زلنا فى مرحلة تحرير مصر فالثورة ما زالت مستمرة ولم تنته بعد،وهناك من يريد التربص بها مستغلا بعض الطيبين من المصريين الذى يأخذون بظاهر القول ولا يحاولون إعمال العقل فى قضايا تعد حساسة ويجب أن نتعامل معها بحذر شديد وأن نغلب عليها المصلحة العامة ولا ينساق أحدنا بدافع العاطفة وحدها،وما كان يمكن عمله قبل الخامس والعشرين من يناير ليس بالضرورة أن يكون صوابا فى تلك المرحلة لا سيما وأن المناطق العربية ملتهبة فضلا عن بعض القلاقل المفتعلة بالداخل نتيجة بعض السطحيين من المصريين الذين هم فى حاجة إلى مدرسة سياسية يتفقهون فيها كما ظنوا أنهم تفقهوا فى الدين،وأنا أعلم أن ما أقوله هذا سيجلب لى بعض الانتقادات الحادة من الأصدقاء وغير الأصدقاء..لكن الحق أحق أن يتبع،ومن هذا الحق علينا أن نكون رحماء بالجيش المصرى فى تلك الآونة،ثم علينا أن نكون رحماء بأنفسنا،وننظر إلى المصالحة الفلسطينية الفلسطينية التى حدثت على أرض مصر وأن لا نحاول إفسادها،وليعلم الإخوة الذين دعوا إلى ما أسموه بيوم الزحف ومع احترامى الشديد لتوجههم وغيرتهم على فلسطين التى لم ولن تغيب عن بالنا لحظة واحدة..عليهم أن يعلموا أن استقرار مصر يجب أن يكون هو الشغل الشاغل لكل مصرى وأن لا يشغلنا شاغل غير هذا الهدف الذى من شأنه أن يعيد لنا فلسطين،ومن شأنه أيضا أن يعيد لنا المواطنة بين المصريين فليس من المعقول أن تنجر فئة من المصريين  لقضية هامشية بشائعة مغرضة مثل التى حدثت فى إمبابة وكادت أن تقضى على الأخضر واليابس وكان السبب أتفه من أن تراق فيه دماء العشرات من المصريين وضحايا بين قتيل وجريح فى أمر تافه بهذا الشكل الذى رأيناه،ومن يدّعى أنه بذلك يدافع عن الإسلام فعليه أن يراجع قراءته وفقهه فى تلك المسألة،ومن يدعى أيضا أن يدافع عن المسيحية فعليه أن يراجع كتابه المقدس الذى يقول: "أحبوا أعدائكم،باركوا لاعنيكم،أحسنوا إلى مبغضيكم،وصلّوا لأجل الذين يسيئون إليكم ويطردونكم،لكى تكونوا أبناء أبيكم الذى فى السماوات" (متى 5 44-45 ) وتلك الوصايا التى جاءت فى الكتاب المقدس للمسيحيين تتحدث بصراحة عن أعداء المسيحيين فما بالكم بغير أعدائهم والمتعايشين معهم،وعلى الجانب الإسلامى يلفت القرآن الكريم النظر لقضية خطيرة جدا وهى العلاقة بين المسلم والمسيحى أو النصرانى حيث يقول المولى فى كتابه الكريم: " ( لتجدن أشد الناس عداوة للذين آمنوا اليهود والذين أشركوا ولتجدن أقربهم مودة للذين آمنوا الذين قالوا إنا نصارى ذلك بأن منهم قسيسين ورهبانا وأنهم لا يستكبرون ( 82 ) )هذه هى علاقة المسلم بالمسيحى إذن المشكلة ليست فى الأديان بل هى فى معتنقى الأديان وتصرفاتهم الحمقاء واستقوائهم على الدولة فى ظروف يجب على الجميع أن يخضع نفسه للقانون وليس لأى عوامل أخرى،وتكفى المليونية القادمة فى 13/5/2001 فى ميدان التحرير للتأكيد على مبدأنا فى القضية الفلسطينية أننا لم ولن نتخلى عنها،أمّا الزحف إلى فلسطين فى تلك المرحلة هو لعب بالنار.


     أيها الزاحفون إلى فلسطين فليكن زحفكم إلى تعمير مصرأولا,وليكن زحفكم من أجل تعمير صحراء مصر،وليكن زحفكم من أجل إشاعة ثقافة الحب والوئام بين المصريين هذه هى الأسلحة الفتاكة التى تهزم العدو الحقيقى للمصريين الذين هم يحتلون أرضنا فى فلسطين والعراق،ولا ندرى هل انتهت خطة الاحتلال أم ما زال الاعداء يخططون لمزيد من زيادة رقعة الأراضى المحتلة والأرجح أن شهيتهم ما زالت مفتوحة على الاحتلال وهم ضعفاء فلا نعطهم الفرصة ليكونوا أقوياء على حساب تشرذمنا،ثم لنسأل أهل القضية أنفسهم هل هذا هو الوقت المناسب للزحف على فلسطين،وهل هذا الزحف سيخدم القضية،إن إضعاف الجبهة الداخلية لمصر هو أكبر نصر للصهاينة وهو تمديد فترة الاحتلال،إن قيام ثورة مصر من أولى مهامها هو تقوية الدولة وبسط سيادتها وتقوية اقتصادها،بعد كل هذا يمكننا أن نتحدث عن يوم الزحف العربى والإسلامى إلى فلسطين أستحلفكم بالله أن تحسبوها جيدا فهناك من يريد تشتيت الجهود وجعلنا جزر منعزلة كل يريد أن يقيم دولة لنفسه،فكم آلمنى أن يهتف مجموعة من الأقباط: "ارفع راسك فوق أنت قبطى" بعد أن كان المسلمون والمسيحيون يرفعون شعار: "ارفع راسك فوق أنت مصرى"  فهلا عدنا إلى طبيعتنا المصرية التى صهرتنا فى مواقف كثيرة ومزجت بين دماء المسلمين والمسيحيين،إن كل مصرى يعيش على أرضها لا يمكن أبدا أن يدّعى لنفسه وحده أنه صاحب تلك الأرض فمصر للمصريين..كل المصريين شاء البعض أم أبى فالمسيحى المصرى ليس عدوه المسلم المصرى،والمسلم المصرى ليس عدوه المسيحى المصرى..لكن المسلم المصرى،والمسيحى المصرى لهم عدو واحد مشترك معلوم ويبذل قصارى جهده ليضرب هذه العلاقة المتميزة بين الطرفين مستغلا ضعاف النفوس من كلا الطرفين،ومن جهلاء الطرفين ومن متطرفى الطرفين فهلا فوتنا الفرصة على هذا العدو المشترك،فلنتسامى على الصغائر ولندرس خريطة من حولنا ولنحدد مطالبنا بعناية وبدقة لنعرف أين نضع خطانا،ومهمة كل مصرى الآن هى العمل والبناء لمصر،ولاشئ غير هذا. ألا هل بلغت اللهم فاشهد
اقرأ المزيد

0 البدلة الزرقاء للوزير "زهير جرانة" بعد الوزير "حبيب العادلى"


بعد خمسة أيام تقريبا من صدور حكم على وزير الداخلية الأسبق والمخلوع "حبيب العادلى" باثنتى عشر عاما بالحبس ليكون أول وزير تم الحكم عليه وإدانته بعد ثورة 25 يناير يأتى الحكم الثانى على وزير السياحة السابق ليكون الوزير الثانى الذى سيرتدى البدلة الزرقاء،فقد أصدرت محكمة الجنايات بالجيزة برئاسة المستشار محمود سامى كامل بمعاقبة وزير السياحة السابق زهير جرانة ورجلى الأعمال الهاربين حسين السجوانى الإمراتى الجنسية وهشام الحاذق بالحبس لمدة 5 سنوات ورد المبالغ المنهوبة التى تزيد على 50 مليونا من الجنيهات هى قيمة المبالغ المهدرة فى تخصيص ملايين الأمتار من أراضى الدولة بأسعار زهيدة لشركتى الحاذق والسجوانى بالغردقة حيث حدد الوزير المدان 6 جنيهات لسعر المتر بينما سعره الحقيقى قد يصل إلى ألف جنيه فى تلك المنطقة،وهذا الحكم فى قضية واحدة وهو فى انتظار قضايا أخرى قد تصل إلى 4 قضايا بتهمة التربح من أموال الدولة فضلا عن العديد من البلاغات التى تصب فى نفس الاتجاه.
اقرأ المزيد

الاثنين، 9 مايو، 2011

4 اسمعوا ما قاله حسنى مبارك من 20 سنة بجد ولا فى الخيال

بتاريخ 14/7/2009 قمت بعمل تدوينة بعنوان "الرئيس مبارك خطيبا" وكانت التدوينة تخص لقطة فيديو من خطاب للرئيس مبارك آن ذاك وكانت المناسبة فى عام 91 عقب دخول العراق أرض الكويت،وفى هذه الأيام كان "مبارك" يرتدى عمامة رجال الدين وقال كلمات تصلح لأن تكون خطبة جهادية وكأنه كان يحرض المصريين على نفسه وحكمه فلم تعرف مصر ظالما مثله لا سيما وأنه كان مع علماء الأزهر،ولو أن الكلام الذى قاله مبارك فى خطبته قاله أحد علماء الأزهر أو أى معارض لربما لم نرى له أثر حتى اللحظة،لكن شعب مصر بما أنه يطيع حاكمه فلم يخيب له كلمة وطبق نصائحه الغالية بحذافيرها وأرجوكم أن تسمعوا كلمات مبارك عام 91 لتروا أنه كان ينقصه جبة وقفطان وعمامة مع احترامى الشديد لهذا الزى الرائع الزى الأزهرى الذى له وقاره واحترامه..لكن لا بد من تقديم الشكر إلى الأستاذين أدهم سلوم وطارق أبو عبيد لأنهما نشرا هذا الفيديو على صفحتيهما فى الفيس بوك حيث كنت قد نشرته على حساب سابق لى فى اليوتيوب..لكن للأسف تم إيقافه .
اقرأ المزيد

0 صيد الكاميرا

بدون تعليق
اقرأ المزيد

السبت، 7 مايو، 2011

1 أهالى وشباب قرية "سنفا" يطالبون رئيس المجلس القومى للشباب بتطهير مركز الشباب بالقرية


مركز شباب سنفا
     نحن أعضاء الجمعية العمومية لمركز شباب قرية "سنفا" التابع لإدارة شباب ميت غمر – محافظة الدقهلية نطالب السيد الدكتور "صفى الدين خربوش" رئيس المجلس القومى للشباب بضرورة التحقيق فى كل المخالفات التى تم اكتشافها بالمركز نتيجة التحقيق الذى قامت به لجنة من مديرية الشباب والرياضة بالدقهلية فعلى الرغم من أن قرية "ستفا" بها قرابة الأربعين ألف نسمة وبها مبنى رائع يحمل لافتة أنيقة وقد كتب عليها "مركز شباب سنفا" إلا أن القرية لم تستفد منه فى شئ على مستوى الخدمات أو الأنشطة الرياضية والثقافية،وهذا الإهمال والفساد نتيجة الإدارة السابقة للمركز التى كانت تعطى معلومات خاطئة للجهئات المسئولة،وقد بح صوتنا للمسئولين فى محافظة الدقهلية،وبخاصة السيد وكيل وزارة الشباب بالدقهلية الذى أرسل لجنة إلى مركز الشباب يوم 21/4/2011 مشكلة من ستة أعضاء،وبحضور السيدة مديرة المركز،والسيدة المسئولة عن الإشراف المالى للمركز وبحضور بعض نواب الجمعية العمومية الذين أنابوا عن الجمعية وكان الهدف من هذه اللجنة بحث عضوية المركز،وتنقيته من الأسماء المكررة والمتوفاة وتعليقه بلوحة الإعلانات بالمركز لتمكين الأعضاء من إبداء رأيهم فى الأسماء ومدى صحتها من واقع بطاقة الرقم القومى حتى يتم تصحيح الأوضاع فى المركز على أسس سليمة وتسجيل الأسماء من جديد ومراجعتها أولا بأول،وعلى الرغم من أن اللجنة وعدت بذلك وأعطت وعدا  لتعليق الأسماء الصحيحة فى أقرب وقت إلا أنها للآن لم تتحرك ولم تظهر أى بوادر للتصحيح،لذلك نناشد سيادتكم  بسرعة اتخاذ اللازم نحو مطالبنا التى تتلخص فى الآتى:

أولا – سرعة تصحيح الأسماء فى  السجلات بالمركز حيث تحتوى على أسماء مكررة،وازدواجية فى العضوية وأسماء متوفاة،وكل هذا بمعرفة مدير المركز السابق.

ثانيا – التحقيق فى المخالفات المالية الموجودة بالمركز ومساءلة المتسبب فى هذه المخالفات وبخاصة فى الشيكات المنصرفة باسم المركز منذ أكثر من عامين،بالإضافة إلى موارد المركز من صالة الأفراح الملحقة به وميزانيته.

ثالثا – نعلمكم أن المركز مقام على أرض أملاك دولة تابع للوحدة المحلية تم إنشائه فى 2005 - 2006،ولم يتم تخصيص الأرض لهذا الغرض،وأن قرار التخصيص الموجود مزور حيث كان يخص إنشاء ملعب،ونسأل هل هناك من جهة مسئولة عن الإيجار،وكيف تم بناءه،ومن المستفيد من إهدار هذا المال،وغيرها من التجاوزات التى قام بها مدير مركز الشباب السابق وأيضا رئيس مجلس الإدارة الحالى الذى للآن لم يتخذ أى إجراء لتصويب وإصلاح الفساد.

رابعا – إننا نناشد سيادتكم بضرورة إعفاء أعضاء الجمعية العمومية من غرامة قدرها 50 جنيها فوجئتا بأنها موقعة علينا بهدف إبعادنا عن المجلس حيث فى كل مرة نذهب لسداد الاشتراكات يرفضوا بحجة عدم وجود إيصالات،فضلا عن مطالبتنا بسداد أكثر من 25 عام ونحن نصر على التحقيق فى هذا الأمر وإظهار السجلات والمستندات التى تؤكد خطأ المدير السابق أو صوابه،وكذلك رئيس مجلس الإدارة الحالى.لذا نطالب سيادتكم باستدعاء المدير السابق ومعه السجلات والدفاتر المالية والتحقيق بشأنها .

     ونظرا للظروف التى تمر بها مصر وكثرة الوقفات الاحتجاجية والفئوية رأينا أن نعبر بطريقة حضارية عن مطالبنا عبر الوسائل المشروعة مع الوضع فى الاعتبار أن الشباب فى القرية فى حالة غضب شديد ضد ما يحدث من مخالفات مالية وإدارية ولا يجد من يتصدى لها،فهل من مجيب لصرختنا؟؟


عنهم

عبدالرحمن عبدالحى زارع
إبراهيم عماد الزينى
ايمن عبدالرحمن العيسوى
صورة من محضر لجنة مديرية الشباب والرياضة بالدقهلية

شكوى من أعضاء الجمعية العمومية للمسئولين
شكوى أخرى ولا أحد يستجيب
نموذج لكشف به أسماء مكررة
اقرأ المزيد

الجمعة، 6 مايو، 2011

2 من مجزرة "حماة" إلى مجزرة "درعا" التاريخ السورى الأسود يعيد نفسه

درعا بها عــز العـــروبة والندا ***  لها فى مضامير الجـهاد مـفاخـر
بها من أطاع الشعب نال كرامة *** وفيها على العاصى تدور الداوئر



مخ خالص اعتذارى لأحد رواد الاستقلال فى سوريا صاحب تلك الأبيات وكان مطلعها "حماة" التى استبدلتها أنا بـ "درعا" لذا لزم الاعتذار للأستاذ "فارس الخورى".

     كأن التاريخ يعيد نفسه،وكأن عائلة الأسد أبت إلا أن تستأسد على شعوبها ويؤسفنى أن أقول هذا الكلام لأنى كنت أحد المعجبين بالدكتور بشار الأسد الذى كنت أتصور أنه سيستوعب الدرس من تونس ومصر..لكن كارثة الكوارث أن التجربة أثبتت أن الحاكم العربى مولود بالغباء وكأنه قدر محتوم أو جزئ من أجزاء جسمه،ولم يحاول الشبل (الأسد الصغير)  أن يعالج  نفسه من هذا المرض اللعين وكما قال فرعون مصر السابق أن مصر ليست تونس،كلهم الآن يرددوا نفس المقولة فى سوريا وليبيا واليمن كلهم يقولون نحن لسنا تونس أو مصر وكأنهم تواصوا بهذا المصطلح بل هم قوم طاغون،بل هم قوم ظالمون،والحق أقول أنى تريثت كثيرا فى الكتابة عن سورية وما يحدث فيها من مجازر مرعبة فى درعا وغيرها من المدن والقرى السورية،وكنت أحد الذين ينتظرون خطاب بشار الأسد فى كل مؤتمرللقمة العربية فقد كانت كلماته تلامس الشعور الوطنى العربى،وحينما كنت أرى قيادات المقاومة فى سورية كنت أخجل من نفسى وكنت أتمنى أن تكون مصر هى الحاضنة لقيادات المقاومة الفلسطينية..لكن بفضل النظام السابق كانت مصر طاردة ومتعقبة لكل من يحمل صفة مقاومة داخليا وخارجيا،وكنت حينما أشاهد مؤتمرا للمقاومة فى دمشق أشعر بعروبة "بشار الأسد"..لكنه للأسف لم يكمل جميله ولم يتحمل مظاهرات الشارع السورى الذى كان مطلبه الإصلاح فقط ولو أنه سارع فى عملية إصلاح كبرى لكان دخل التاريخ من أوسع أبوابه فالدكتور بشار الأسد كان الكثير من شباب العرب معجبون به لدرجة الهوس من كلماته النارية التى كان يطلقها فى كل مرة من قمم الأمة ضد "إسرايل"..لكن بعد أن شاهد الشارع العربى ما يحدث من مجازر لأشقائهم فى دمشق العروبة تذكر الجميع رائعة أمير الشعراء أحمد شوقى وكأنه بيننا الآن مع فارق الزمان وظروفه إلا أن الوضع يتشابه مع نكبة دمشق 2011 حيث قال شوقى رحمه الله:
   ــــــــــــــــــــــــــــــ   
"فَفي   القَتلى    لِأَجيالٍ    حَياةٌ   ***   وَفي الأَسرى فِدًى  لَهُمُ  وَعِتقُ

     

وَلِلحُرِّيَّةِ     الحَمراءِ      بابٌ   ***   بِكُلِّ    يَدٍ     مُضَرَّجَةٍ     يُدَقُّ

       

جَزاكُمْ ذو  الجَلالِ  بَني  دِمَشقٍ   ***   وَعِزُّ   الشَرقِ   أَوَّلُهُ   دِمَشقُ"
 ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
     وهذ الأبيات قالها شوقى عام 1926 فى حديقة الأزبكية ولعله لو كان بيننا الآن لقال: "وذل درعا أوله دمشق" وما يحدث فى سوريا الآن فى درعا وحمص يعيدنا إلى الوراء لقرابة ثلا ثين عاما ولا أملك إلا أن أستدعى من الذاكرة ما قاله شكسبير لنهديها إلى "الأسد الصغير" الذى ما أشبهه بالأسد العجوز "حافظ" فماذا قال شكسبير؟ قال: "إن كل عطور جزيرة العرب لن تطهر هذه اليد الآثمة" .نعم ما يحدث فى من مجازر فى سوريا لن تطهره حتى عطور باريس ولندن بالإضافة إلى عطور جزيرة العرب.
     فبعد مرور 10 أيام من شهر فبراير عام 1982 فوجئ العالم بأخبار تأتى من دمشق أن حربا ضروسا تقوم رحاها فى مدينة "حماة" يشنها نظام حافظ الأسد على أهل "حماة" التى أطلق عليها الساسة والمحللون أنها جريمة أو مذبحة العصر ولأن انتشار الإعلام لم يكن بهذا الشكل الذى نراه الآن فقد استمرت المجزرة لمدة 11 يوم لم يسمع بها أحد فكان القتل على أشده ضد المدنيين العزل ولولا أن مسئولا كبيرا فى دولة كبيرة تلقى الخبر وأذاعه على الملأ لم عرف العالم لتلك الجريمة النكراء التى يكررها النظام السورى الآن فى كل سوريا بحذافيرها  وهى نفس الأسباب التى استند عليها نظام حافظ الأسد والفرق ليس بكثير..الفرق فقط فى تكنولوجيا الإعلام التى تنقل لنا ما يحدث فى درعا 2011 رغم التضييق والتعتيم الإعلامى ولولا أن الله هيأ للشعوب الإعلام لكانت "درعا" وغيرها من القرى والمدن كومة من التراب مثل ما حدث لـ "حماة" فى فبراير 1982 ولعل المدقق فيما يحدث الآن رغم النقل المباشر من سوريا سيرى حجم الكارثة التى صنعها حافظ الأسد عام 1982 التى ربما للآن لم تتكشف كل خباياها اللهم إلا إذا تم العثور على مقابر جماعية فى سورية حوت فى بطونها أكثر من 20 ألف شهيد البعض قدرها بـ 25 ألف شهيد،حاولت أن أكبح جماح قلمى عن الكتابة فى مجزرة درعا التى يقوم بها النظام السورى الحالى..لكن لم أستطع فالجريمة التى لم تظهر للعالم عام 1982 يجب أن نتعلم منها وأن لا نداهن أى نظام عربى يقتل شعبه تحت أى ذريعة أو حجة إن النظام السورى الآن يتصرف مع شعبه كما لو أنه هو الذى يحتل مرتفعات الجولان وطالما أنك يا بشار قد استخدمت الجيش فى قمع شعبك وقتله فمن باب أولى كنت توجه مدافعك إلى من يحتل الجولان وكان وقتها سيقف معك الشعب السورى فضلا عن الشعوب العربية التى كنت لديها الشاب الثورى هكذا ظنوا ليتك تنصت إلى العقلاء ممن أرسلوا لك رسائل مباشرة أو غيرة مباشرة تدعوك فيها إلى الإسراع بعملية إصلاح كبرى بعد اعتذار شديد للشعب السورى وتعويضه عن كل خسارته فكل شوارع سورية أصبحت متلاحمة ومتكاتفة تحت شعار واحد "الشعب يريد إسقاط النظام" وكل يوم لا يجد فيه الشعب السورى حلا سريعا ستجد الشعار الآخر وهو: "الشعب يريد محاكمة بشار" لقد فاض الكيل يا بشار فلا عذر لديك فأنت الآن تقتل شعبك. وأخيرا إما الإصلاح وإما السقوط والمحاكمة.

اقرأ المزيد

الخميس، 5 مايو، 2011

0 السجن 12 عاما وغرامة 10 مليون جنيه للوزير "حبيب العادلى" فى غسيل الأموال

أصدرت محكمة جنايات الجيزة برئاسة المستشار "محمدى قنصوة" صباح اليوم الخميس 5/5/2011 حكمها بالسجن لمدة اثنى عشر عاما وغرامة عشرة ملايين جنيه فى قضية اتهام وزير الداخلية الأسبق "حبيب العادلى بالتربح من وظيفته واستغلال نفوذه والإضرار العمدى بالمال العام والاستيلاء عليه يذكر أن العادلى أيضا يحاكم فى قضية التحريض على قتل المتظاهرين والتسبب فى الانفلات الأمنى وإشاعة الفوضى فى ربوع البلاد،وفور إصدار الحكم على "العادلى" انصرف الناس إلى أعمالهم بين مؤيد للحكم وبين من رأى أن الحكم مخفف نظرا للجرائم التى ارتكبها "العادلى" ومن المحتمل أن يقضى وزير الداخلية الأسبق "حبيب العادلى" مدة عقوبته فى سجن طرة التى نقل إليها فور الانتهاء من سماع الحكم وسط حراسة مشددة ويبقى أمام "العادلى" طعنا واحدا على الحكم الذى صدر ضده اليوم فى غياب معظم المحامين من الطرفين،ويعد هذا هو الحكم الأول الذى صدر بإدانة أحد مجرمى النظام المصرى السابق 
اقرأ المزيد

الأربعاء، 4 مايو، 2011

4 قنوات تفسير الأحلام وشفط جيوب الغلابة

كان زمان عندنا واحد فى القرية مشهور بتفسير الأحلام ورؤيتها فكانت سيدات كثيرات من أهل القرية كلما ترى هذا الشخص يقولون له يا عم الشيخ تعالى فسر لنا الحلم أو الرؤية وكان يبص للوحدة يقرأ من شكلها نوعية الإجابة التى نريدها وأحيانا تصادف أن يحدث ما قال على أن الأمر طبيعى كأن يقول لها مثلا سيأتيك خطاب من زوجك المسافر وفى اليوم التالى يأتى ساعى البريد بخطاب من زوجها كان هذا الخطاب سيأتى بالحلم وبدون الحلم كان سيأتى بالتفسير وبدون التفسير،وكانت بعض السيدات تطلب منه أنه يرى لهم رؤية وكان هذا الكلام قبل انتشار عصر الفضائيات،وما كنت أراه منذ عشرات السنين أصبح الآن نراه كل يوم على فضائيات أشبه بعمل الشعوذة والدجل،الغريب فى الأمر إن أغلب المتصلات أيضا من السيدات وبصراحة أنا عاوز أعرف سر السيدات فى الأحلام والرؤى التى كثيرا منهن وقد رأت الرسول (ص) حتى إن زوجتى التى تصلى الفجر حاضر وفى عز الشتا وتقرأ جميع الأوراد وبتروح المسجد لتحفظ القرآن وعمرها ما أغضبتنى ولا مرة بالعكس أنا زهئتها فى عيشتها بسبب السياسة هى تريد أن تسمع الشيخ الفلانى والشيخ العلانى وأنا راسى وألف سيف عاوز أشوف أخبار الثورات العربية،وهى تتحمل كل هذا وكلما سمعت سيدة تقول انها رأت الرسول فى المنام تتحسر على نفسها وتقول هو الرسول (ص) ليه ناس ناس،وطبعا فضيلة مولانا الشيخ أول ما يفسر يقول الله أكبر هذا على سبيل المثال..لكن المصيبة الكبرى فى الأحلام التى تشبه حواديت المصاطب ولك وعجن ولت والمفسر برضه لازم يفسر طبعا لا يريد أن يخسر زبائنه،ويسأل هل أنت متزوجة إن قالت له نعم متزوجة يسألها عندك أولاد المهم لازم يقول لها حاجة مفرحة مثل هترزقى بحمل ويكون ولد وزى الفل وبالتأكيد طالما أنها متزوجة أكيد ستحمل وستلد وهذا الكلام اللى يجعل الست لازم تنام وتحلم بالولد اللى زى الفل علشان تيجى وتتصل مرة تانية المهم انها تتصل ولها حلمين تقولهم،ويبدو أن ثورة 25 يناير لم تضع فى خطتها الانقلاب على الدجل والشعوذة بصراحة احنا كلنا عاوزين نحلم بس أحلام يقظة حقيقية ونعمل على تحقيقها مثل الحلم الذى كان يحلمه كل مصرى بالثورة على الديكتاتورية وقد حدث..لكن الأحلام من عينة أنا شفت جزمة بيضا ولا قطة سودا ومثل تلك الترهات التى كان من بينها  قبل 25 يناير إحدى السيدات اتصلت على أحد مفسرى الأحلام ورأت حسنى مبارك فى المنام طبعا المفسر قال كلام ولا فى الأحلام ولا أدرى لو أن السيدة اتصلت به مرة أخرى بعد الثورة وقالت نفس الحلم يا ترى كان رده ماذا سيكون عامة الرئيس محبوس والمفسر توفاه الله بعد الثورة رحمه الله وفى النهاية أنا حلمت إنى مخنوق من مفسرى الأحلام ومن قنوات شفط الجيوب والتربح على حساب السذج وباحلم باليوم الذى أجد فيه إعلاما محترما يحترم عقلية المشاهد المصرى ولا يتاجر عليه بكلام فارغ الكارثة الكبرى أنك حينما تناقش أحدهم يقول لك قصة سيدنا يوسف وكأنه هو يوسف،لنرفع شعار الشعب يريد تطهير الإعلام..تطهيره من المتحولين..تطهيره من الدجل والشعوذة..تطهيره من الأفلام والمسلسلات الهابطة..تطهيره من الذين يخرجون علينا ليصورا لنا أن الأمور لم تتغير سياسيا وما زال الكثير من الإعلام المصرى يتعامل بطريقة ما قبل 25 يناير


اقرأ المزيد

0 شاهدوا تلك القصة الرائعة التى قالها الدكتور "محمد بديع" عن حبيب العادلى وخيرت الشاطر

المرشد العام يلقى بكلمة فى مؤتمر حاشد بطنطا
على الرغم من أهمية كل ما قاله فضيلة المرشد العام للإخوان المسلمين الدكتور "محمد بديع" فى مدينة طنطا مساء الثلاثاء 3/5/2011 وسط آلاف الجماهير فى مؤتمر حاشد إلا أننى رأيت أن أنقل لكم هذا المشهد وتلك اللقطة الرائعة التى جاءت على لسان المرشد العام لجماعة الإخوان لما فيها من عظة وعبرة لمن يريد أن يعتبر والأجمل فى الموضوع أن مدخل القصة كان فيه طرف مسيحى هو الدكتور "رفيق حبيب" المعروف بقربه من جماعة الإخوان الذى قال للمرشد يجب أن تطلقوا على خيرت الشاطر اسم "الشاطر خيرت" اسمعوا ما قاله الدكتور "محمد بديع" عن المواجهة التى تمت بين وزير الداخلية المحبوس "حبيب العادلى" وبين القيادى فى جماعة الإخوان ورجل الاعمال المهندس "خيرت الشاطر" داخل مزرعة طرة،وكيف أن الله استجاب لدعاء الشاطر "خيرت" على "حبيب العادلى" وسبحان من له الملكوت.
اقرأ المزيد

الثلاثاء، 3 مايو، 2011

1 هل يضير الشاة سلخها بعد ذبحها؟

زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن
لو أن صعلوكا أمريكيا أو صهيونيا أو غربيا قتل بيد عربية وتم إلقاء جثته فى البحر فماذا سيكون رد فعل العالم الغربى وبخاصة جمعيات حقوق الإنسان المنتشرة فى العالم العربى التى تدافع عن السفه الأمريكى كلما حدثت حادثة لأحد صعاليكها فى المنطقة العربية حتى لو كان هذا الصعلوك قد ارتكب خطأ فاحشا لو أن هذا حدث لقامت الدنيا ولم تقعد ولقامت الحرب على الإسلام..لكن حينما يكون الاعتداء على عربى مسلم وتم "رمى" جثته فى البحر فتخرس كل الألسنة وكأن شيئا لم يكن ثم يتبجحون بالحديث عن حقوق الإنسان،ولعل أمريكا "المتحضرة" قد سنّت سنة أو ابتدعت بدعة هى الأولى من نوعها وكأنها قد فتحت عيون أعدائها فى المنطقة العربية على ابتكار أسلوب جديد فى دفن الموتى وهو الرمى فى البحر،وإذا كان الجنود الأمريكان الذين تم استهدافهم فى العراق أو أفغانستان قد عادت جثامينهم إلى أوطانهم فربما لن يحصلوا على تلك الميزة مستقبلا حتى من باب القصاص فمن رمى الجثامين فى البحر فعليه أن يتحمل القصاص،وقد يكون القصاص من الله سبحانه وتعالى فمثلا لو أن طائرة كان يستقلها الرئيس الأمريكى أوباما وتعطلت محركاتها وهى فوق أحد البحار وتفجرت وسقطت فى البحر سواء كان أوباما أو أى مسئول آخر رفيع المستوى فى أمريكا أو باكستان أو أيا من الشامتين فى مقتل "أسامة بن لادن" فبماذا سيفسر الناس وبخاصة المتعاطفين مع "أسامة بن لادن" هذا العمل الربانى أو حتى بفعل فاعل سيقول الناس إنه عقاب الله انتقاما للرجل الذى تم إلقاءه فى البحر وسيكون "بن لادن" هو أحد أشهر زعماء المقاومة فى التاريخ الإنسانى ووقتها فقط سيشعر أوباما ومن نهج نهجه أنه أخطأ خطأ كبيرا حينما أعطى الأوامر بإلقاء "بن لادن" فى البحر وهو جثة هامدة،وهذا اعتراف رسمى من الإدارة الأمريكية أن أسامة بن لادن له شعبية جارفة فى الشارعين العربى والإسلامى الذى كان سيجعل من قبر "بن لادن" مزارا سياحيا تحج له الشعوب العربية والإسلامية فى كل عام مرة أو مرتين فضلا عن التميز الذى حظى به الشيخ "بن لادن" ليكون أول عربى مسلم تم دفنه فى البحر على يد أكبر قوة فى العالم الأمر الذى يزيد من قدر "بن لادن" وهذا لن يضير زعيم تنظيم القاعدة فى شئ،بل على العكس سيرفع من مكانته لدى خصومه قبل أتباعه..فماذا يضير الشاة سلخها بعد ذبحها،وكنت أتصور أن الحكام العرب هم فقط الأغبياء والسذج..لكن المتابع لسياسة الإدارة الأمريكية أو سياسة الرئيس الأمريكى "أوباما" يعلم تماما أنه قد انضم وبقوة إلى طابور الأغبياء من الحكام العرب والمسلمين،وسيذهب "أوباما" ومن سبقه من حكام أمريكا إلى مزبلة التاريخ وسيظل الشيخ الشهيد "أسامة بن لادن" فى قلب معظم الشعوب العربية والإسلامية سواء من الذين اختلفوا أو اتفقوا معه بسبب إلقاءه فى البحر،وحتى اللحظة لم يصدق أحد أن أمريكا قد قتلت "بن لادن" فحتى كتابة تلك السطور لم تخرج صورة واحدة تثبت صدق كلام الإدارة الأمريكية وهذا الأمر يجعلنا نسأل هل بالفعل تم مقتل "بن لادن" فى هذا الوقت أم عثروا عليه ميتا بالصدفة البحتة أو بمعلومات إرشادية من عملاء أمريكا المنتشرين فى العالمين العربى والإسلامى ولأن جثمان الرجل قد تغيرت معالمه لم تستطع أمريكا أن تظهره على الفضائيات حتى لا تكشف خيبتها ومن ثم تنسب لنفسها انتصارا لا يمت للحقيقة بصلة،سيظل لغز مقتل "بن لادن" حديث العامة والخاصة فضلا عن التوابع التى سنسمع عنها لاحقا حتى إذا ما ظن الطغاة أن الأمور قد استقرت فإذا بنا نستيقظ على أخبار مرعبة فلا تفرحوا كثيرا أيها الأغبياء من الشعب الأمريكى،وكنت أتصور أنكم شعب متحضر فإذا بكم شعب همجى فالذى يفرح بأن حكومته قد ألقت شخصا فى البحر بعد مماته فلا يمكن أبدا أن يكون آدميا،وكان يجب على الشعب الأمريكى أن ينتقد هذه الفعلة النكراء التى لا يقرها دين أو شرع حتى لو من باب المجاملة للعرب والمسلمين،ومن هنا تأتى الإجابة على سؤال كان يطرحه الأمريكان لماذا يكرهوننا فى بلاد العرب والمسلمين أنتم الذين أجبتم على سؤالكم،وليرحم الله الشيخ "أسامة بن لادن" ولربما يكون إلقاءه فى البحر تكفيرا لبعض سيئاته التى جاءت نتيجة اجتهاده فى بعض القضايا،ربما يكون إلقاءه فى البحر حتى يلقى الله دون مناقشة حساب ولا سابقة عذاب .
اقرأ المزيد

الاثنين، 2 مايو، 2011

5 اغتيال الشيخ "أسامة بن لادن" أظهر ضعف أمريكا

الشيخ أسامة بن لادن
اغتيال الشيخ أسامة بن لادن لم يكن خبرا مهما أو مفاجئا وكل متابع للوضع السياسى فى العالم كان يترقب هذا الخبر اليوم قبل غد،وبعد عقد من الزمان وتسخير كل إمكانيات العالم الغربى بما يملك من تقنيات حديثة ودقيقة تمخضت أمريكا بعد كل هذا الوقت وتلك الإمكانيات لتخرج لنا بخبر اغتيال الشيخ "أسامة بن لادن" وكان الأجدر بالاستخبارات الأمريكية أن تقبض على هذا الرجل الذى دوخ العالم وتقديمه للناس - مثل الذى ما حدث مع الرئيس العراقى المغدور "صدام حسين" - حتى نصدق أن أمريكا لديها جهاز استخبارات يرعب العالم،ويبدو أن الرئيس "أوباما" كان يبحث عن نصر مزيف فساعدته الظروف التى تمر بها المنطقة بأن يجد لنفسه متنفسا فى مقتل زعيم تنظيم القاعدة،وهذا يعنى أن موضوع الاغتيال لم يكن سهلا كسهولة إذاعة خبره..لكن المؤكد أن معركة قوية قاتل فيها الشيخ أسامة ببسالة انتهت بمقتله، ولأن أمريكا فشلت كل تلك السنوات وقد أفقدها الشيخ أسامة بن لادن الثقة فى نفسها وأجهزتها فلم تكن متأكدة من خبر اغتياله فراحت ترسل لمعاملها عينة من حامض (DNA) للتأكد أن الذى قد قتل هو زعيم تنظيم القاعدة،والسؤال الذى يطرح نفسه الآن هل سينتهى ما أسمته أمريكا بالإرهاب بعد اغتيال الشيخ "بن لادن"،والسؤال الأهم من هم المتورطون فى الإرشاد عن مكان اسامة بن لادن،ولا شك أن الإجابة على السؤال الأخير ربما تتأخر بعض الوقت .. لكننا سنفاجئ بشخصيات تصل إلى حد رؤساء دول واستخبارت كبرى عالمية ومنها ما هو عربى وإسلامى وما يحدث فى ليبيا واليمن تحديدا ليس ببعيد عن ملابسات اغتيال الشيخ "أسامة بن لادن".
اقرأ المزيد

الأحد، 1 مايو، 2011

3 الإعلام الليبى يقود الثورة المضادة ضد الثوار فى ليبيا

الإعلام العربى كله ملة واحدة،فقد شاهدت مذيعة ليبية وهى ترتدى الزى العسكرى وتتأهب لتدخل أحد البيوت وأطلقت عليه بيوت أحد الشهداء وطالما أن الموضوع على قناة الجماهيرية الليبية فهذا يعنى أن الذين يقتلهم القذافى بجنوده ليسوا شهداء وخارجون على القانون ولا يصلح معهم إلا القصف المدفعى وهدم البيوت على رؤوسهم وما كان يحدث من أكاذيب فى الإعلام المصرى بقيادة زعيم تنظيم الإعلام المضلل "أنس الفقى" وهو يحاول إجهاض ثورة مصر العظيمة يحدث الآن بالتمام والكمال فى سورية واليمن والبحرين وسنشاهده مستقبلا فى الدول العربية الأخرى عاجلا أو آجلا فالمسألة مسألة وقت ليس إلا،الغريب فى الأمر أنه بعد نجاح الثورة هنا أو هناك نجد هؤلاء الذين يطلق عليهم "إعلاميون" نجدهم وقد تحولوا بطريقة مريبة وتبعث على الأسى وكلهم ينطقون كذبا ويقولون: "كنا مخدوعين" والله يعلم إنهم لكاذبون.والرسخون فى السياسة يقولون كل من عند وزراء إعلامهم هنا أو هناك.لكن شر البلية ما يضحك.
أهم ما فى الموضوع أن الشهيد كان فداء للأخ القائد
اقرأ المزيد

1 مصرع أحد أبناء معمر القذافى وعدد من أحفاده

لقى سيف العرب معمر القذافى مصرعه أمس السبت وهو يعد أصغر أبناء القذافى ومعه عدد من أقاربه إثر غارة جوية من حلف الناتو على أحد المنازل التى كان يختبئ فيها نجل "معمر القذافى" .
اقرأ المزيد